تركي آل الشيخ يرد على بيان الأهلي بتصريحات قوية

التعليقات()
تركي آل الشيخ يهاجم الأهلي على بيانه الأخير

أحمد رفعت    فيسبوك      تويتر

رد تركي آل الشيخ، مالك نادي بيراميدز، ورئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، على بيان النادي الأهلي، الذي أصدره مساء أمس السبت، بشأن الانسحاب من البطولات العربية، وموقفه من مباريات الدوري.

الأهلي أعلن عبر بيان رسمي أمس السبت، عن عدم مشاركته في البطولات العربية بسبب إساءات رئيس الاتحاد العربي، ورفضه المساس بمبارياته في الدوري، وأيضًا مقاطعة اتحاد الكرة.

تركي آل الشيخ نشر بيانًا عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" يرد خلاله على بيان الأهلي.

ووجه تساؤلًا لإدارة الأهلي قائلًا: "هل أدركتم الآن أن هناك هجومًا وإساءة من جانب رئيس الاتحاد العربي؟، أم أن هذا القرار جاء بعدما ذكرت خلال لقاء تليفزيوني بأنني سأستقيل من رئاسة الاتحاد العربي؟".

وتابع: "هل أحببتم أن تؤكدوا للجماهير أنكم أبطال وستتحدثون حول أنكم جعلتوني أرحل من رئاسة الاتحاد العربي؟، البطولة العربية شاركتم بها ولم تستمروا بها قبل الخروج؟".

وأردف: "هل شاركتم في البطولة العربية بسببي أم باسم مصر أم بسبب الجائزة التي تبلغ 8 ملايين جنيه؟".

وتحدث تركي آل الشيخ عن تأجيل مباراة بيراميدز قائلًا: "عندما عرفتم أن اتحاد الكرة سيؤجل مباراة بيراميدز، قمتم بدور البطولة، وأصدرتوا بيانكم وكأنه مخرج لكم، لكي لا يظهر أن اتحاد الكرة اتخذ القرار العادل".

وواصل: "في مباراتنا معكم بالدور الأول كانت بدون جمهور، ومن حقنا أن تقام مباراة الدور الثاني بدون جمهور أيضًا، وهذا حقنا الطبيعي".

"اسأل أمام الجماهير للمرة المليون، أين قرار قبول الاستقالة من الرئاسة الشرفية؟، ومن الخائف من المواجهة".

"قمت بالمطالبة بأن المباراة تكون بالكأس وبنفس التاريخ منذ 10 أيام، ومن الذي يريد أن يؤجل مباراة الزمالك؟، أنا مندهش لماذا أخاف وأنا فائز بهدفين، عبد الله السعيد والآخر صنعه نفس اللاعب؟".

"عبد الله السعيد الذي قمت بدفع قيمة شراءه 3 مرات، ومازالت تحاربه، والذي قمت بإلقاء كل الذوق والمبادئ واشتكيته للاتحاد الدولي "فيفا" وأيضًا أهلي جدة السعودي الذي منه الأمير المرحوم عبد الله الفيصل الرئيس الفخري، وهناك صالة باسمه في النادي!".

واختتم تركي آل الشيخ بيانه قائلًا: "فهت الفيلم ولكن في وقت متأخر للأسف، والهدف الآن حرق صورتي وكسب بطولة زائفة أمام الجماهير، رحمك الله يا صالح سليم".

إغلاق