ميركاتو الهلال - التريث الأساس وهناك ما هو أهم من الصفقات الرنانة

التعليقات()
الهلال - أبها
الهلال على غير العادة كان متريثًا بشكل كبير خلال فترة الانتقالات الحالية

ماجد جزر    فيسبوك      تويتر

وأخيرًا اختتم الهلال السعودي سوق انتقالاته الصيفية، الذي كان مغايرًا تمامًا لسابقه من كافة النواحي، حيث كانت له سياسة جديدة بقيادة رئيسه الجديد فهد بن نافل، وفقًا لاحتياجات الفريق.

يأمل الزعيم في تخطي أخطاء الموسم الماضي، فبرغم أن نادي القرن الآسيوي قد نافس حتى الجولة الأخيرة من دوري الأمير محمد بن سلمان إلا أن اللقب قد ذهب بفارق نقطة واحدة فقط لصالح النصر الذي تصدر برصيد 70 نقطة، بجانب صراعه على لقب دوري أبطال آسيا التحدي الأكبر، فكانت خطواته في الميركاتو محسوبة.

الهلال على غير العادة كان متريثًا بشكل كبير خلال فترة الانتقالات الحالية، حيث لم يشهد صفقات رنانة صاحبة أسماء كبيرة.

وكان الشغل الشاغل لإدارة الحالية هي كيفية اختيار اللاعبين الأجانب السبعة بعد تقليص العدد من قبل الاتحاد السعودي لكرة القدم في ظل توفر خيارات عديدة.

عام آخر مع الذهب - الشلهوب أسطورة كروية ودروس أخلاقية

بداية من حراسة المرمى، فقررت الإدارة التخلي عن الدولي العماني علي الحبسي من أجل استغلال مكانه للتعاقد مع مدافع آسيوي وهو ما كان بالفعل، حيث ضمت المدافع الكوري الجنوبي هيون سو جانج، في صفة وصفها الكثير بالممتازة خاصة مع خبرات اللاعب الكبيرة على الصعيد القاري.

وقررت الإدارة تصعيد الحارس نواف الغامدي ليُصبح الحارس الثالث في صفوف الفريق، دون الحاجة للتعاقد مع حراس أجانب في ظل ثبات مستوى عبدالله المعيوف.

الخط الدفاعي تم تدعيمه بعناصر محلية سواء عائدون من الإعارة أمثال عبدالله الحافظ، أو تجديد عقد متعب المفرج، وأخيرًا كان التعاقد مع اللاعب السعودي أمير كردي قادمًا من الدوري اليوناني، ليتواجد في مركز الظهير الأيمن.

كاريلو

أما على مستوى خط الوسط الهجومي، فنجحت الإدارة بعد صراع طويل جدًا ومفاوضات مكثفة مع نادي بنفيكا البرتغالي في الحصول على عقد المتألق كاريلو، والذي يمتلك إمكانيات كبيرة جدًا وكان الإبقاء عليه قرارًا هامًا نظرًا لصعوبة تعويضه بنفس قيمته الفنية.

على الصعيد الهجومي تعاقد الهلال مؤخرًا مع اللاعب السعودي المتألق صالح الشهري على سبيل الإعارة قادمًا من نادي الرائد، وبالتأكيد تُعد صفقة هامة بالتحديد في دوري أبطال آسيا من أجل الاستفادة باللاعب.

أما المركز الذي صارعت إدارة بن نافل عليه كثيرًا فهو وسط الملعب المدافع، وبعد مفاوضات تم المماطلة فيها بشكل كبير من قبل نادي فلامنجو البرازيلي، أخيرًا تم التعاقد مع الدولي الكولومبي جوستافو كويلار، والذي يُعد إضافة قوية ورائعة يحتاجها خلال في تكوين فريق قوي لا يُقهر.

AFC CL

ولكن نقطة الخلاف الأخرى بين الإدارة الحالية والجماهير هو اللاعب البرازيلي كارلوس إدواردو، حيث كان مصيره غامضًا خلال الفترة الماضية، مع تأكيد بعض التقارير على أن قدوم كويلار يعني رحيله بنسبة 100%..

إدواردو خرج بالأمس عقب نهاية مواجهة الزعيم أمام الرائد، وأكد أنه باقٍ في صفوف الهلال وسعيد بالبقاء به، حيث قال: "أنا سعيد مع الهلال، ولم يصدر مني أي تصريح حول رحيلي من عدمه، فعقدي مستمر، وسأقدم كل ما في وسعي لحصد البطولات مع الهلال".

الأمر الأهم من التعاقدات كان حفاظ الإدارة على بقاء لاعبين أصحاب إمكانيات خاصة أمثال الفرنسي بافتيمبي جوميس والإيطالي سبيستيان جيوفينكو وسالم الدوسري.

في النهاية يُمكن تقييم ميركاتو الهلال الصيفي حتى الآن بالتعامل بحرص كبير من أجل المحافظة على قوام الفريق الأساسي من الموسم الماضي، ومن الواضح أن الإدارة رممت دفاع الفريق بشكل جيد بضم اللاعب الكوري الجنوبي، وأخيرًا بالتأكيد في حالة انضمام كويلار خلال الأيام المُقبلة فيُمكن وصف سوق الانتقالات بالممتاز.

إغلاق