الأخبار النتائج المباشرة
دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

صدمة العمر واستعراض قوة .. عندما خطف الهلال صفقة القرن من النصر

6:54 م غرينتش+2 23‏/6‏/2021
Khamis Al-Owairan - hilal - nassr 2020
قصة تاريخية بين الهلال والنصر لن تنسى..

تاريخ الصراع بين الأندية السعودية للتعاقد مع لاعبين مميزين، يوجه به الكثير من القصص المثيرة للجدل والغريبة، والتي جاء بسبب السعي وراء ضم أفضل اللاعبين، وهو الأمر الذي سنقصه عليكم على شكل حلقات متتالية.

حلقتنا اليوم عن الصفقة التي أثارت جدلًا كبيرًا عام 1999، وهي صفقة انتقال الحارس التاريخي محمد الدعيع إلى صفوف نادي الهلال، بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من التوقيع للنصر.

القصة بدأت عندما تفاوض مسؤولي نادي النصر مع الطائي من أجل ضم الحارس المتألق محمد الدعيع، وتم الاتفاق بالفعل على حصول نادي الطائي على مبلغ 3 ملايين ريال سعودي.

وأرسل نادي النصر إلى محمد الدعيع تذاكر طيران من أجل القدوم إلى العاصمة الرياض، لإتمام الصفقة بشكل رسمي، والإعلان عنها لوسائل الإعلام.

وبالفعل توجه الدعيع إلى الرياض، وتواجد في الملعب الذي استضاف مباراة النصر أمام الهلال، بالتحديد يوم 23 نوفمبر 1999، في إياب نصف نهائي بطولة كأس المؤسس، والتي فاز بها الزعيم بهدفين مقابل هدف واحد، ليتأهل الأخير إلى النهائي.

التأهل إلى نهائي كأس المؤسس لم يكن هو مكسب الهلال الوحيد في يوم 23 نوفمبر 1999، حيث نجح مسؤولي الزعيم في إقناع محمد الدعيع في ترك المباراة بين الشوطين، والتوجه إلى منزل أحد أعضاء الشرف بنادي الهلال.

وبالفعل نجح مسؤولي الهلال في إقناع الدعيع بالتوقيع على عقود انضمامه إلى الفريق الأزرق، ليخطف الزعيم صفقة تاريخية، لن ينساها أحد نظرًا لتفاصيلها، بالإضافة إلى ما قدمه هذا الحارس الكبير.

"3 نساء أخرجن الهلال .. المقال الذي كُتب بدون معلومات كافية "

وعلى الجانب الآخر، تلقى مسؤولي نادي النصر خبر توقيع الدعيع للهلال بصدمة كبيرة جدًا، بعد أن كانوا قد قاموا بطباعة العقود الذي كان من المفترض أن يوقع عليها.

وتم الإعلان بشكل رسمي عن انضمام محمد الدعيع إلى نادي الهلال، وبعدها بـ3 أشهر فقط، استطاع الدعيع قيادة الهلال للتتويج ببطولة كأس المؤسس، وهي البطولة التي تقام كل 100 عام.

ونجح الدعيع في أن يفرض نفسه واحدًا من أفضل الحراس في تاريخ الكرة السعودية والآسيوية والعربية، بعد الإنجازات التي حققها رفقة الهلال والمنتخب السعودي، حتى اعتزاله عام 2010.