الأخبار النتائج المباشرة
Primera División

آرثر صفقة برشلونة الجديدة.. من هو وكيف يستفيد به فالفيردي؟

9:19 م غرينتش+2 11‏/3‏/2018
Embed only Arthur Barcelone
اللاعب الذي قاد جريميو للفوز بكأس ليبرتادوريس ينضم لبلوجرانا الصيف القادم

شادي نبيل    فيسبوك      تويتر

أتم برشلونة اليوم أولى صفقاته للموسم الجديد بالتعاقد مع آرثر ميلو جوهرة جريميو البرازيلي الشاب بعد فترة طويلة من المحادثات بين مسئولي الناديين.

وكلفت الصفقة خزينة بلوجرانا مبلغ 30 مليون يورو إضافة إلى 9 ملايين كمتغيرات بناء على بنود في عقد اللاعب والذي يمتد لمدة 5 سنوات تنتهي في 2023.

وظهر آرثر بصورة رائعة مع ناديه منذ بداية خوضه للمباريات مع الفريق الأول عام 2016 ونجح في قيادة الفريق للفوز بكأس ليبرتادوريس العام الماضي للمرة الثالثة قي تاريخ جريميو وخاض معه كأس العالم للأندية بالإمارات وخسر المباراة النهائية أمام ريال مدريد.

ولفت اللاعب الأنظار له من قبل العديد من الأندية الأوروبية لكن برشلونة نجح في حسم الصفقة في الأخير.

ونقدم لكم في السطور التالية المزيد من المعلومات حول من هو آرثر ميلو؟ وكيفية استفادة فالفيردي المدير الفني لبرشلونة من خدماته مع الفريق؟


آرثر ميلو - جوهرة جريميو


يبلغ آرثر هنريك راموس دي أوليفيرا ميلو والمعروف أكثر باسم آرثر 21 عاما، وهو لاعب وسط موهوب يملك العديد من المهارات بالإضافة للقوة البدنية.

بدأ اللاعب مسيرته الكروية مع ناشئي جريميو عام 2010 حتى 2016 قبل أن ينتقل للعب مع الفريق الأول للنادي، ومثل منتخب السامبا تحت 17 عاما عام 2013 كما خاض العديد من المباريات مع منتخب بلاده تحت 20 عاما.

واُستدعى للمرة الأولى في قائمة المنتخب البرازيلي الأول في سبتمبر 2017 وذلك لمواجهتي بوليفيا وشيلي في تصفيات كأس العالم 2018 لكنه لم يشارك في أي منهما.

تمكن من الفوز بكأس البرازيل مع جريميو عام 2016 في أول مواسمه مع الفريق الأول قبل أن يحقق انجاز كأس ليبرتادوريس، وعلى صعيد الألقاب الفردية فاز بجائزة أفضل لاعب صاعد بالدوري 2017 كما ظهر في تشكيلة العام للدوري البرازيلي.


آرثر في تشكيلة فالفيردي على حساب؟؟؟


.يمتلك آرثر القدرة على التمرير الجيد والمساندة الهجومية كما يستطيع بما يملكه من مهارات فردية في مراوغة اللاعب المكلف بمراقبته، وهو عامل يجعله خطيراً على دفاعات الخصم.

ويستطيع اللاعب القيام بأدواره الدفاعية وقطع الكرات والقيام بالتمريرات الحاسمة لزملائه في الثلث الأخير من الملعب وهو ما جعل بعض الأندية الأوروبية تسعى للحصول على خدماته.

ويبقى السؤال كيف يستفيد أرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة من إمكانات وافده الجديد؟

يشبه آرثر في طريق اللعب تشافي هرنانديز قائد برشلونة السابق والذي ترك الفريق منذ موسمين وذهب إلى قطر، ومنذ رحيله ويلعب راكيتيتش وبوسكيتش في مكانه ويقدم اللاعبان أداء جيدا مع الفريق لكن فالفيردي قد يعتمد على آرثر في مكان أحدهما.

ويبقى الكرواتي الأقرب لترك مكانه في التشكيلة الأساسية لزعيم كتالونيا لصالح البرازيلي بسبب الثقة اللانهائية من جانب المدرب في بوسكيتش وعدم القدرة على التخلي عنه ولو في الوقت الحالي أو الموسم القادم.

ويتميز البرازيلي على نظيره الكرواتي بالأدوار الدفاعية المتميزة لكن بالمقارنة مع بوسكيتش نجد إنه يقوم بالمهام الهجومية أكثر والأقرب هو تواجده بجانب الإسباني.

ويستطيع آرثر اللعب في جميع مراكز وسط الملعب سواء لاعب وسط دفاعي (DMC) والوسط الهجومي (AMC) وأخيرا في محور الوسط كلاعب ارتكاز (MC).

تواجد آرثر أيضا صاحب الجنسية البرازيلية والتي هي بالطبع خارج الاتحاد الأوروبي تضع برشلونة في موقف معقد حال لم يستطع كوتينيو الحصول على الجنسية البرتغالية والتي تحملها زوجتها، ما يجعل الفريق يضطر للاستغناء عن أحد الثنائي باولينيو أو ياري مينا وذلك لاستحالة التفريط في كوتينيو أو آرثر.