هل هرب موراتا من لعنة الرقم 9 في تشيلسي؟

آخر تحديث
التعليقات()
FC Chelsea
6 أسماء وقعوا ضحية للرقم ذاته من قبل


أحمد أباظة    فيسبوك      تويتر

شهد التاسع والعشرين من يوليو ميلاد طفلي الإسباني ألفارو موراتا مهاجم تشيلسي الإنجليزي، وعليه قرر تغيير رقم قميصه من 9 إلى 29.

الخطوة التي أقدم عليها تخليداً لتلك الذكرى السعيدة، قد تشهد تحولات كبرى في مسيرته بمقاييس التفاؤل والتشاؤم، فالموسم الأول للقادم من ريال مدريد شهد بداية رائعة قبل أن يمر بمنحنى تنازلي مخيف من منتصفه إلى نهايته، 15 هدفاً فقط في 48 مباراة والحديث هنا عن مهاجم كلف النادي 66 مليون يورو، فهل هي لعنة الرقم 9؟ لنرى..

  1. Getty Images

    #1 ماتيا كيزمان

    ​من أيندهوفن إلى تشيلسي في صيف 2004 مقابل 7.5 مليون يورو، ومن تشيلسي إلى أتلتيكو مدريد في الصيف التالي مباشرةً بـ9 مليون يورو. هكذا تتلخص رحلة المهاجم الصربي في ستامفورد بريدج. 7 أهداف وتمريرتين حاسمتين في 41 مباراة!
  2. Getty

    #2 خالد بولحروز

    13 مليون يورو نقلته من هامبورج إلى البلوز في صيف 2006، عام واحد كان كافياً ليخرج معاراً إلى تشيلسي ثم في صفقة بيع نهائي بالعام التالي لشتوتجارت مقابل 5 مليون يورو فقط. لماذا؟ لعب المدافع الذي كان دخيلاً على هذا الرقم الهجومي 23 مباراة دون أي إسهام هجومي يذكر، ولم ينجح في الإنقاع ليرحل سريعاً كما سبق التوضيح.
  3. Getty Images

    #3 ستيف سيدويل

    ​في الخامسة والثلاثين من عمره الآن بلا نادي بعد نهاية تعاقده مع برايتون، ولكنه وصل إلى تشيلسي في صيف 2007 في صفقة انتقال حر من ريدينج، فقط قبل عام واحد -كالعادة- من رحيله إلى أستون فيلا مقابل 6.5 مليون يورو. السبب أيضاً مكرر بصورة مملة، هدف وحيد وتمريرة حاسمة وحيدة في 25 مباراة.
  4. Photo by Ryan PierseGetty Images

    #4 فرانكو دي سانتو

    ​لا يزال المهاجم الأرجنتيني -29 عاماً- لاعباً في صفوف شالكه منذ 2015، أما عما سبق فقد اكتشفه تشيلسي من أوداكس إيطاليانو التشيلي في يناير 2008، ليعيره في صيف 2009 إلى بلاكبرن ثم يبيعه في العام التالي إلى ويجان أتلتيك في آخر أيام الميركاتو الصيفي مقابل 2.4 مليون يورو. الحصيلة 16 مباراة وتمريرة حاسمة وحيدة.
  5. Getty Images

    #5 فيرناندو توريس

    ​من ليفربول إلى تشيلسي في يناير 2011 مقابل 58.5 مليون يورو وفقاً لترانسفير ماركت، أغلى صفقة داخل البريميرليج في ذلك الوقت، وواحدة من أكبر خيبات الأمل في تاريخ الميركاتو. 4 أعوام كانت كفيلة بالتخلي عنه لميلان في نهاية المطاف، بعد 45 هدفاً في 172 مباراة. الرقم الذي سجل قرابة ضعفه مع ليفربول في عدد مباريات أقل (81 هدفاً في 142 مباراة).
  6. Getty Images

    #6 راداميل فالكاو

    ​الكل يتذكر الانطلاق الصاروخي للنمر الكولومبي بين بورتو وأتلتيكو مدريد، قبل معاناته مع الرباط الصليبي في فترته الأولى بموناكو، ثم تخبطه مع مانشستر يونايتد. في صيف 2015 حاول تشيلسي إعادته للحياة مستعيراً إياه مقابل 7 مليون يورو ولكن هيهات، هدف وحيد في 12 مشاركة.