مشروع بيتسو وبناء جيل جديد .. ماذا يحتاج الأهلي بعد "التاسعة"؟

التعليقات()
بيتسو موسيماني الأهلي دوري أبطال أفريقيا 2020
Social
ما الذي يحتاجه الأهلي بعد تتويجه ببطولة دوري أبطال إفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه؟

حدث ما كان ينتظره جماهير النادي الأهلي منذ 7 أعوام، وهو التتويج ببطولة دوري أبطال إفريقيا على حساب الغريم التقليدي الزمالك، ونجح المارد الأحمر في الحصول على النجم التاسعة أخيرًا، ولكن ماذا بعد التتويج الإفريقي؟

الأهلي واجهته بعض الصعوبات خلال مسيرته ببطولة دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم، تلك الصعوبات كانت كفيلة بأن تجعل المارد الأحمر يودع البطولة الإفريقية، ولكن تماسك الفريق، والرغبة في تحقيق البطولة، هما السبب الرئيسي وراء تحقيقها.

ونستعرض خلال السطور التالية، أبرز الأمور التي يحتاجها النادي الأهلي، بعد التتويج ببطولة دوري أبطال إفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه..

  1. بناء جيل جديد
    Social

    بناء جيل جديد

    بعد الجيل السابق الذي كان مسيطرًا على البطولات المحلية، وأيضًا قدرته على المنافسة بقوة والتتويج بالعديد من البطولات الإفريقية، عانى النادي الأهلي من عدم القدرة على بناء جيل جديد، بعد اعتزال العناصر الأساسية بالجيل السابق.

    وفي ظل امتلاك الأهلي أكثر من لاعب تخطى سن الـ30 عامًا، يجب على الإدارة والجهاز الفني أن يبحثون عن بناء جيل جديد به مجموعة من الشباب، يستطيعوا اكتساب الخبرات اللازمة من اللاعبين الحاليين، ليكونوا قادرين على تحمل المسؤولية مستقبلًا.

    تقارير .. الأهلي يرفع عرضه المادي لحسم صفقة سيرينو

  2. التخلص من المقصرين

    التخلص من المقصرين

    تابعنا خلال الأيام الماضية، إعلان الأهلي الاستغناء عن صالح جمعة وأحمد الشيخ وأليو بادجي ثلاثي الفريق، نظرًا لعدم حاجة الجهاز الفني الحالي بقيادة الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني لخدماتهم، وعدم قدرتهم على صناعة الفارق، وهو ما رحب به جمهور القلعة الحمراء.

    ولكن هذا لا يعني أن باقي اللاعبين جميعهم لا يقصرون، بالتأكيد هناك العديد من الأسماء واللاعبين لا يقدموا الإضافة للفريق، وبالتالي يجب التخلص منهم سواء ببيعهم أو إعارتهم أو الاستغناء عنهم بشكل نهائي.

  3. صفقات جديدة

    صفقات جديدة

    أجرى النادي الأهلي العديد من الصفقات الجديدة، أولها كان طاهر محمد طاهر، ثم المدافع المغربي بدر بانون، والمدافع أحمد رمضان بيكهام، واقترب من حسم صفقة الأوروجوياني جاستون سيرينو.

    والأهلي عانى من نقص في عدد من المراكز سواء الجناح بعد رحيل رمضان صبحي، أو في الدفاع بعد الإصابات الطويلة لبعض اللاعبين مثل سعد سمير ومحمود متولي ورامي ربيعة، وأيضًا في مركز الظهير الأيمن بعد رحيل أحمد فتحي، فيجب على الأهلي التعاقد مع لاعبين قادرين على حل تلك الأزمات الفنية.

  4. مشروع بيتسو

    مشروع بيتسو

    تحدث الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، المدير الفني للأهلي، عن مشروعه منذ الوهلة الأولى التي تولى فيها مهمة تدريب الفريق الأحمر، فهو جاء بهدف بناء فريق قادر على تحقيق كافة البطولات، وأيضًا تقديم أداء ممتع ومميز.

    وبدأ موسيماني مشروعه بتصعيد عدد من اللاعبين الناشئين إلى صفوف الفريق الأول، ثم إعادة المعارين المتألقين مع الفرق الأخرى، كما أنه طلب التعاقد مع لاعبين في مراكز معينة، ولكن كل ما يريده أن يحصل على فرصته كاملة.

  5. تدعيم إداري

    تدعيم إداري

    يحتاج النادي الأهلي لتدعيم إداري قوي خلال الفترة المقبلة، من أجل التخلص من أزمات التجديد مع عدد من اللاعبين، وهو الأمر الذي عانى منه النادي مؤخرًا، بعد فشله في التجديد لأحمد فتحي وقبله عبد الله السعيد، بالإضافة إلى هناك بعض الأمور التعاقدية التي يجب حسمها.

    التدعيم الإداري أمر ضروري، مع الحفاظ على العناصر المتواجدة حاليًا بقيادة أمير توفيق، الذي نجح في تقديم أوراقه مؤخرًا، بالتعاقد مع لاعبين مميزين.

  6. الابتعاد عن "السوشيال ميديا"

    الابتعاد عن "السوشيال ميديا"

    خلال الفترة الأخيرة، وجدنا أن هناك بعض الأخبار يتم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن أمور داخلية بالنادي الأهلي، عكس ما كان يحدث سابقًا.

    ويجب على مسؤولي القلعة الحمراء القضاء على تلك الظاهرة تمامًا، لما تتسبب في حدوث المشكلات داخل صفوف المارد الأحمر.