ما هو قانون اللعب المالي النظيف؟ وما هي لائحة عقوبات الأندية المخترقة له؟

آخر تحديث
التعليقات()
كل ما تريد معرفته عن قانون اللعب المالي النظيف الذي يطبقه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، ما هو، وما هي لائحة عقوباته؟ وما هي الأندية التي خضعت له؟

أحمد رضوان |  تويتر


تعيش كرة القدم حول العالم فترةً من الجنون في الوقت الحالي، فأسعار اللاعبين زادت بشدة، وهناك بعض اللاعبين الذين تم شراءهم من قبل أنديةٍ أوروبية بأسعارٍ تتخطى ميزانية بعض الأندية.

أبرز هؤلاء اللاعبين هو نيمار الذي ترك برشلونة وانضم لباريس سان جيرمان في الصيف الماضي مقابل 222 مليون يورو، ليصبح بذلك اللاعب الأغلى في تاريخ الساحرة المستديرة.

كانت هذه الصفقة هي شرارة بدء جنون الأسعار في كرة القدم، حيث انتقل بعد ذلك عثمان ديمبيلي وفيليبي كوتينيو إلى البلاوجرانا بمبالغ تخطت الـ100 مليون يورو.

دار الحديث بعد هذه الصفقات القوية في أوساط كرة القدم عن ما يعرف بقانون اللعب المالي النظيف، وادعى الكثيرون أن بعضاً من الأندية التي أنفقت الكثير في الصيف الماضي ستقع تحت طائلته، وأبرز هذه الأندية هو الأزرق العاصمي الفرنسي الذي أصبح الآن مضطراً لبيع عدداً من نجومه لتلافي العقوبة، وميلان الإيطالي الذي تعرض لعقوبةٍ في الأيام الماضية بالفعل، وذلك بعد أن أنفق قرابة الـ200 مليون يورو في الميركاتو الصيفي الماضي.

 فما هو قانون اللعب المالي النظيف، وكيف يتم تطبيقه؟ وما هي العقوبات التي يتضمنها، وما هي الأندية التي تضررت منه في السابق؟ هذا ما سنتعرف عليه في الأسطر التالية..


ما هو قانون اللعب المالي النظيف؟ ومتى بدأ العمل به لأول مرة؟


اللعب المالي النظيف هو قانون يتم العمل به من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وهو يستهدف معادلة جميع الأندية المشاركة في البطولات القارية لليويفا للإيرادات والمصروفات، وألا يكون في ميزانيتها أي نوعٍ من أنواع العجز المالي.

تم تقديم مشروع القانون من قبل اللجنة التنفيذية في اليويفا عام 2009 عندما كان ميشيل بلاتيني الرئيس، ثم بدأ العمل به بدايةً من موسم 2011-2012.

بموجب هذا القانون فإن النادي الذي تزيد مصروفاته عن إيرادته يكون عرضةً لعقوبات الاتحاد الأوروبي، والتي تبدأ من التوبيخ ولفت النظر، ويمكن أن تصل للمنع من المشاركة في المسابقات أو الحجب تماماً.

وفي التقرير الذي عرضه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في 2009، تبين أن نصف الأندية البالغ عددها 655 قد تحملت خسائر مادية في السنة السابقة، وأن 20% منها في وضعٍ مالي خطير، وفي الأشهر الأولى من عام 2012، أكدت البيانات الواردة أن ديون أندية كرة القدم تقدر بحوالي 1.6 مليار يورو، وبلغت نسبة النمو 36٪، وحملت هذه البيانات كارثةً تمثلت في أن 75% من الأندية غير قادرة على تحقيق التوازن المطلوب.

جعل قانون اللعب المالي النظيف الأندية تبحث عن موارد جديدة للاستثمار وكسب المال، كما أجبرتهم على الاهتمام بقاعدة الناشئين وذلك لأن الاعتماد على شراء اللاعبين فقط سيسبب بطريقة أو بأخرى العجز في الميزانية.

ما هي بنود قانون اللعب المالي النظيف؟

  • بدء العمل بالقانون من موسم 2011-2012.
  • لا يمكن لأي نادٍ أن يكون مديوناً لنادٍ آخر.
  • يراقب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الأمور المادية للأندية أول موسمين، وسيتم تقليل العجز تدريجياً كالتالي:
    • موسم 2011-2012 لا تزيد الخسائر عن 45 مليون يورو.
    • موسم 2012-2013 لا تزيد الخسائر عن 30 مليون يورو.
    • موسم 2013-2014 لا تزيد الخسائر عن 15 مليون يورو.
    • موسم 2014-2015 تكون الخسائر صفر.
  • في الفترة بين 2011 و2014 الحد الأقصى المسموح به من الخسائر 50 مليون يورو.
  • يُسمح لملاك الأندية تسديد الديون في الفترة بين 2011 و2014.
  • يُمكن للمستثمرين ضخ مبلغ 45 مليون يورو في موسمي 2013-2014 و2014-2015، على أن يتم تقليص هذا الرقم إلى 30 مليون يورو في مواسم 2015-2016 و2016-2017 و2017-2018.
  • تتدرج العقوبات من الإنذار إلى منع التعاقد والاستبعاد من المشاركة في المسابقات الأوروبية للأندية المخالفة، وسيتم البدء في توقيع العقوبات في موسم 2014-2015.

استبعاد ميلان الأوروبي – رب ضارة نافعة

ميلان يبدأ استئناف قرار الاتحاد الأوروبي أمام المحكمة الرياضية


ما هي عقوبات مخالفة قانون اللعب المالي النظيف؟


إذا خالف أي نادٍ قواعد اللعب المالي النظيف، يقوم الاتحاد الأوروبي باتخاذ التدابير اللازمة، ولا تكون هذه الإجراءات تأديبيةٍ في كل الأحوال، فمن الممكن أن تكون عن طريق وضع خارطة طريق للنادي للخروج من أزمته والتخلص من الديون خلال فترةٍ زمنيةٍ معينة.

عقوبات مخالفة قانون اللعب المالي النظيف:

  1. الإنذار.
  2. التوبيخ.
  3. توقيع غرامة.
  4. خصم النقاط.
  5. حجب إيرادات المشاركة في المسابقات الأوروبية.
  6. حظر تسجيل اللاعبين الجدد في مسابقات اليويفا.
  7. تحديد عدد اللاعبين المسجلين في المسابقات الأوروبية "حدث ذلك مع باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي".
  8. الحرمان من المشاركة في البطولات الأوروبية في الحاضر أو المستقبل القريب "حدث مع ميلان".
  9. تجريد النادي من أحد ألقابه.

ما هي الأندية المعاقبة لمخالفتها لوائح اللعب المالي النظيف؟


ميلان فيورنتينا

هناك العديد من الأندية التي تم توقيع العقوبة عليها لمخالفة قانون اللعب المالي النظيف، أبرزها مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان وميلان والإنتر وروما.

في 16 مايو 2014 أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عن موافقته التسوية مع تسعة أندية خالفت القانون، وذلك مع توقيع عقوبات عليهم.

كان السيتيزنس والفريق العاصمي الفرنسي ضمن هذه القائمة، وتم تغريم كليهما 60 مليون يورو، وحجب 40 مليون يورو من إيرادات كلٍ منهما من المشاركة في البطولات الأوروبية، كذلك تم تخفيض عدد اللاعبين إلى 21 لاعب لكلٍ منهما، كذلك أُجبرا على تحديد قيمة الرواتب لمدة عامين، و تحديد قيمة الصفقات المبرمة.

في مايو 2015، أعلن اليويفا عن توقيع عقوبة على الإنتر الإيطالي لمخالفته القانون، وتم تغريمه وقتها 20 مليون يورو، 14 منها تكون بخصم إيرادات من المشاركة في البطولة الأوروبية، كذلك تم تقليص قائمته من 25 لاعباً إلى 21، وفي نفس الشهر تعرض روما لعقوبة مشابهة، حيث فرضت عليه غرامة 6 مليون يورو، 2 مليون منها خصم إيرادات، كما تم تقليص القائمة إلى 22 لاعباً.

في يونيو 2018، أعلن الاتحاد الاوروبي لكرة القدم إيقاف ميلان عن المشاركة في البطولات الأوروبية لمدة موسم واحد، ووفقاً لبيان اليويفا فإن الروسونيري قد خالف قواعد اللعب النظيف، وبذلك سيتم إيقافه من المشاركة في موسم من الموسمين القادمين 2018-2019 أو 2019-2020.

الأندية المعاقبة لمخالفتها اللعب المالي النظيف:

النادي الموسم العقوبات
آنجي - روسيا
2013-2014
  • غرامة 2 مليون يورو منها مليون واحد حجب إيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 22 لاعباً.
  • تحديد رواتب الفريق لمدة موسم واحد.
بورصاسبور - تركيا 2013-2014
  • غرامة 200 ألف يورو.
  • تحديد الرواتب لمدة عام.
غلطة سراي - تركيا 2013-2014
  • غرامة 200 ألف يورو.
  • تحديد الرواتب لمدة عام.
ليفسكي صوفيا - بلغاريا 2013-2014
  • غرامة 200 ألف يورو.
  • تحديد الرواتب لمدة عام.
روبين كازان - روسيا 2013-2014
  • غرامة 6 مليون يورو، منهم 3 مليار حجب من الإيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 21 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
  • تحديد الرواتب لمدة موسمين.
ترابزونسبور - تركيا 2013-2014
  • غرامة 200 ألف يورو.
  • تحديد الرواتب لمدة موسم واحد.
زينيت سان بطرسبرج - روسيا 2013-2014
  • غرامة 12 مليون يورو، منهم 6 مليون حجب من الإيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 22 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
  • تحديد رواتب اللاعبين.
باريس سان جيرمان - فرنسا 2013-2014
  • غرامة 60 مليون يورو.
  • حجب 40 مليون من الإيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 21 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
  • تحديد الرواتب لمدة موسمين.
مانشستر سيتي - إنجلترا 2013-2014
  • غرامة 60 مليون يورو.
  • حجب 40 مليون من الإيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 21 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
  • تحديد الرواتب لمدة موسمين.
الإنتر - إيطاليا 2014-2015
  • غرامة 20 مليون يورو، منهم 14 مليون خصم إيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 21 لاعباً.
روما - إيطاليا 2014-2015
  • غرامة 6 مليون يورو، منهم 2 مليون خصم إيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 22 لاعباً.
أستانة - كازاخستان 2015-2016
  • غرامة 2 مليون يورو، منهم 1.5 مليون حجب إيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 22 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
دينامو زغرب - كرواتيا 2015-2016
  • غرامة 200 ألف يورو.
  • تخفيض القائمة إلى 23 لاعباً.
فنربخشة - تركيا 2015-2016
  • غرامة 7.5 مليون يورو، منهم 5.5 مليون حجب إيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 22 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
طرابزون سبور - تركيا 2015-2016
  • غرامة 2 مليون يورو نصفهم حجب إيرادات.
  • تخفيض القائمة إلى 22 لاعباً.
  • تحديد مصاريف التعاقد.
ميلان - إيطاليا 2017-2018
  • الحرمان من المشاركة في المسابقات الأوروبية لمدة موسم واحد.

الموضوع التالي:
إنريكي: الكرة لم تكن عادلة معنا
الموضوع التالي:
إصابة مانولاس خلال مباراة اليونان وفنلندا
الموضوع التالي:
الدوري الأوروبي| البوسنة تضمن التأهل بالتعادل مع النمسا
الموضوع التالي:
ألمانيا تهزم روسيا بثلاثية نظيفة
الموضوع التالي:
وداعية روني| إنجلترا تسحق الولايات المتحدة بثلاثية ودية
إغلاق