فينتورا ينتقد النظام الإيطالي ويؤكد: لدي عدة عروض

التعليقات()
Getty Images
الفشل في التأهل إلى مونديال روسيا لن يوقف مسيرة الإيطالي في مجال التدريب


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

حمّل الإيطالي جيامبييرو فينتورا؛ المدير الفني السابق لمنتخب إيطاليا، النظام في بلاده مسئولية الفشل في التأهل إلى كأس العالم روسيا 2018، مؤكدًا أن سيعود لتولي مسئولية فريق جديد خلال الفترة المقبلة.

وكان الإيطالي قد أقيل من تدريب إيطاليا بعد الفشل في التأهل لمونديال روسيا، بالهزيمة أمام السويد بهدف نظيف في مجموع مباراتي الذهاب والإياب في ملحق التصفيات.

مزراوي وكوليبالي ولاعبون اختارو الوطن الأم رغم الإغراءات

فينتورا قال، خلال تصريحاته لـ"Canale 5": "مواجهة إيطاليا والسويد؟ لم يكن هناك مناخ مناسب للمباراتين، ولم يكن هناك شروط للفوز، وضعت اللوم على نفسي، لكن من قال أنني هربت من التدريب كاذب، وأردت مقاضاته.

"عقب مواجهتي السويد، زوجتي كانت قريبة لي، زوجتي فقط، لكنني سمعت ما قيل عن طريق بوفون، تحدثت معه أكثر من مرة".

أضاف: "لا أريد أن أخوض هذه التجربة مجددًا، كان وقتًا صعبًا على إيطاليا، لكن مشكلتنا هي النظام، الذي يجعل كل شيء صعبًا، لم يكن هناك احترام لشخصي، يمكنني تقبل كل النقد الذي في العالم، لكنني لا أقبل الهجوم على شخصي".

نيمار: مبابي قائد وظاهرة وابني يحبه كثيرًا

واختتم متحدثًا عن عدم توليه مسئولية أي فريق منذ إقالته: "هزيمتان ليس بإمكانهما أن يحميا 35 عامًا من كرة القدم، ولن يقتلا شغفي بها، لدي طاقة لا يمكن تخيلها للعمل في كرة القدم مرة أخرى، هل لدي عروض؟ نعم، وسنرى ما سيحدث".

يذكر أن إيطاليا كانت قد احتلت المركز الثاني في المجموعة السابعة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2018، خلف إسبانيا، لتتأهل للعب في الملحق الأوروبي إلا أنها هُزمت خارج أرضها أمام السويد بهدف نظيف، ولم تتمكن من تدراك الأمر في الإياب على أرضها، وخرجت بالتعادل السلبي دون أهداف.

إغلاق