كريم الأحمدي في الاتحاد .. احذروا رحيله!

"سيرحل بنهاية الموسم في ظل رفض المدرب كاريلي لوجوده"، "لا، لن يغادر قلعة العميد، فهو على رأس أولويات الإدارة لتجديد عقده"، أخبار كثيرة تتطاير عبر مواقع التواصل الاجتماعي والصحف السعودية بشأن مصير المغربي كريم الأحمدي؛ لاعب وسط اتحاد جدة السعودي، مع العميد، لكن يبقى لسان حال الاتحاديين واحد: "لا ترحل".

المغربي ينتهي عقده مع النمور بنهاية الموسم الحالي، وبالفعل دخل فترة الستة أشهر الحرة التي تتيح له التوقيع لأي نادٍ آخر والانضمام له مجانًا في الصيف المقبل.

ما زاد من التكهنات برحيل الأحمدي عن العميد هي تصريحاته في الصحافة الهولندي - حيث نشأ - والتي أكد بها أنه يريد أن يختم مسيرته في أحد الأندية القديمة التي لعب لها، بجانب تلميحاته بأنه لن يجدد عقده لموسم آخر بالاتحاد، لكن يبقى كل شيء ممكن إلى حين يتم الإعلان الرسمي عن قراره بالرحيل.

اقرأ أيضًا: ""أبوي جابها من السوق ونادي الكاتشب" - أغرب التصريحات في الدوري السعودي

فدعونا في السطور التالية أن نطلعكم على أرقام الأسد المغربي في دوري المحترفين السعودي، الذي بدأت رحلته به في بداية موسم 2018-2019، ولماذا على مجلس العميد أن يحذر رحيله؟..

ما هي أرقام كريم الأحمدي مع الاتحاد في الدوري السعودي؟

خاض لاعب الوسط المغربي بقميص النمور 43 مباراة في دوري المحترفين فقط منذ انضمامه، لم يسجل بها أي هدف، بينما صنع هدف وحيد.

وخلال هذه المباريات، فاز العميد في 12 فقط، بينما تعادل في عشر، وخسر 21 لقاءً آخر.

مرر الأحمدي 1883 تمريرة ناجحة مقابل 246 تمرة خاطئة، فيما اكتسب 37 خطاً وارتكب 96 آخرين، وله ثماني تسديدات فقط على المرمى.

يظهر من هذه الأرقام، قدر الأحمدي في وسط الملعب على تمرير الكرة بشكل متقن إلى حد كبير، مما يجعله صمام أمان في الوسط، وفي الوقت فإن أخطائه ليست بكثيرة، وهذا يظهر من عدم تحصله إلى أي كارت أحمر على مدار مسيرته بالدوري السعودي، بينما حصل على 14 كارت أصفر.

الاتحاد - النصر - كريم الأحمدي

ما هي أرقام الاتحاد بدون كريم الأحمدي في الدوري السعودي؟

مع المغربي: شارك الأحمدي في 43 مباراة، فاز العميد في 12 منها، وتعادل في عشر، وخسر 21 آخرين.

بينما سجل النمور خلال تواجد الصمام في الملعب 63، مقابل 69 هدفًا استقبلتها شباكهم.

في غيابه: لم يخض تسع مباريات مع النمور، فازوا في ثلاث وتعادلوا في اثنتين وخسروا أربع.

أما عن الأهداف، فسجل زملاء الأحمدي في غيابه 11 هدفًا، واستقبلوا تسع آخرين.

 
النصر - الاتحاد - أحمد موسى - كريم الأحمدي

هل يندم الاتحاد على رحيل الأحمدي؟

قبل أن يرتدي الأحمدي قميص النمور، خاض رحلة طويلة في ملاعب أوروبا، بداية من بلد نشأته "هولندا"، والتي حقق بها عدة نجاحات مع نادي فينورد، مرورا بشباب أهلي دبي الإماراتي وأستون فيلا الإنجيلزي.

أربع بطولات حصدها الأسد المغربي في ملاعب هولندا ما بين دوري وسوبر ولقبي كأس، كللها بلقب فردي بحصوله على جائزة أفضل لاعب في هولندا عام 2017.

هذه المسيرة الناجحة على المستوى الفردي والجماعي، توقفت وقت أن خطت أقدام الأحمدي بالجوهرة المشعة، فأصبحت نجاحات على المستوى الفردي فقط، يغطيها الفشل الجماعي، في ظل معاناة الفريق الجداوي من الهبوط في الموسم الماضي وتستمر المعاناه حتى الموسم الجاري.

هناك من ينادي بضرورة معدل الأعمار في الاتحاد، ومن هنا يدعو لعدم التجديد للأحمدي، كما زُعم على لسان المدرب كاريلي، لكنه ربما تناسى أن الأحمدي أكثر لاعبيه بذلًا للجهد وقتالًا داخل الملعب.

الأحمدي صاحب الـ35 عامًا وثاني أكبر لاعبي النمور سنًا بعد حارس المرمى عساف القرني (36 عامًا)، أكثر لاعبي الاتحاد عطاءً بالملعب، رغم أن كل من يشاركون حوله في منتصف العشرينات وأواخرها، وفي الوقت الذي تاه به كافة لاعبي العميد على مدار الموسم الماضي والحالي إلا أنه الأحمدي وقف ثابتًا وحيدًا رفقة المقاتل البرازيلي رومارينيو.

رحيل الأسد المغربي كذلك سيؤثر على ملعب العميد ليس من الناحية الفنية فقط بل من الناحية القيادية كذلك، فخبراته الكبيرة تجعله دائم توجيه التعليمات لزملائه، وهو ما ساعد تحديدًا عبد الإله المالكي - صاحب الـ25 عامًا - زميله في وسط الملعب للتطور كثيرًا بالموسم الجاري، بعدما انضم للعميد في الصيف الماضي، وفي الوقت الذي تنهار به كافة خطوط النمور في عديد المباريات، يبقى وسط الملعب ثابتًا إلى حد كبير ما إن لم يتأثر بتراجع الخطوط من حوله.

أما من الناحية الأدبية ففي الوقت الذي اختار به معظم لاعبي الاتحاد فسخ تعاقدهم، لعدم حصولهم على رواتبهم بصورة منتظمة لمدة أكثر من شهرين، فضل الأحمدي البقاء مفضلًا مصلحة فريقه، ولم يسلك الطريق الذي سلكه مواطنه مروان دا كوستا وغيره.

قرار الأحمدي واضح: "أنا قادر على البقاء في الملاعب لموسم آخر"، وعلى إدارة العميد برئاسة أنمار الحائلي أن تتحرك سريعًا لإقناعه بمواصلة مسيرته مع النمور، إذا كانت تريد أن تبني للعودة بالموسم المقبل، خاصةً وأن جزء كبير من قوة الاتحاد ستعود بعودة المهاجم فهد المولد، فلا يجب أن تفقد جزء آخر من القوة بوسط الملعب برحيل المغربي.