تحليل .. كارتيرون يقع في "فخ" فيتوريا ويدفع ثمن طريقته المعتادة

التعليقات()
كارتيرون
كيف نجح فيتوريا في استغلال أخطاء كارتيرون؟

مباراة صعبة نجح نادي النصر في حسمها لصالحه أمام التعاون، ليستمر في مسيرته الآسيوية الناجحة حتى الآن، ليتمكن من الصعود إلى دور الربع نهائي، بصعوبة بالغة.

بداية المباراة كانت صعبة للغاية على النصر، حيث استطاع دفاع التعاون أن يفرض كلمته، وتمكن من خنق هجوم النصر، كما نجح لاعبي خط الوسط في إغلاق كافة المنافذ ومفاتيح صناعة اللعب والأهداف.

وأصبحت الأمور معقدة في ظل ابتعاد أكثر من لاعب عن مستواه، أبرزهم عبد الفتاح عسيري، والأرجنتيني بيتي مارتينيز، حيث لم يستطيعوا تقديم أي فرص خطيرة، حيث كان تركيز الأول هو الحصول على ركلة جزاء.

الشوط الأول انتهى بتعادل وأداء سلبي، حيث لم يشهد أي تسديدة على مرمى الفريقين، وسط استحواذ دون خطورة لصالح نادي النصر الذي حاول لاعبيه اختراق الدفاع الحديدي للتعاون.

الشوط الثاني شهد تغيير في أسلوب ضغط لاعبي النصر، حيث ركز اللاعبين على الضغط على الأطراف، والتركيز على أخطاء الخصم، من أجل تسجيل هدف.

وبالفعل ظهرت علامات الخطورة على مرمى التعاون، بعد أن بدأ لاعبي النصر في فقدان التركيز، واستثمر لاعبي النصر هذا الأمر وبدأ الاختراق من الجانبين، وإرسال العديد من العرضيات الأرضية.

ومنح فيتوريا تعليمات للاعبي خط الوسط والظهيرين في حالة التقدم، بالتسديد من خارج منطقة الجزاء، وهذا ما فعله اللاعبين، بالإضافة إلى إرسال الكرات العرضية من الجانبين للمهاجم عبد الرزاق حمد الله.

سيطرة نصراوية وغياب هلالي .. لاعبون سيصبحون "نجوم شباك" بالدوري السعودي

واستغل حمد الله خطأ دفاعي كبير من جانب أحد مدافعي نادي التعاون، ليسجل هدف المباراة الوحيد، من تسديدة بقدمه اليسرى، بين قدمي حارس التعاون.

ودفع الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للتعاون ثمن طريقته الدفاعية في المباراة، حيث بذل لاعبيه مجهودًا كبيرًا للتصدي لهجمات المنافس "النصر"، كما منح تعليمات للاعبي الوسط وصناع اللعب بالحفاظ على الكرة، وهو الخطأ الذي استغله فيتوريا.

طوال المباراة طريقة وأسلوب التعاون كان واحدًا فقط، وهو تغيير مسار اللعب بسرعة من اليمين إلى اليسار والعكس عن طريق الكرات الطولية، بالإضافة إلى التركيز على الركلات الثابتة، وهو ما فشل فيه لاعبيه.

إغلاق