تحليل | أرسنال يستعيد "روح فينجر" أمام ليفربول

التعليقات()
إليكم أبرز النقاط الفنية من مواجهة أنفليد اليوم.

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

أسقط ليفربول، ضيفه أرسنال بخماسية مقابل هدف وحيد، ضمن مباريات الجولة الـ20 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

خسارة مذلة للمدفعجية تُنهي الأمال الوردية التي عاشها الفريق الموسم الحالي، على الرغم من ابتعاده عن المنافسة على لقب الدوري بل على المقاعد الأوروبية.

ليفربول يؤكد أن عينه على تحقيق اللقب وأنه لن يرحم منافسيه وسيستغل تعثر منافسيه بأفضل طريقة ممكنة قبل الدخول في المراحل الحاسمة في فبراير المقبل مع العودة الأوروبية.

إليكم أبرز النقاط الفنية من مواجهة أنفليد اليوم.


لأن كلوب يعرف


Liverpool celebrate 2018-19

يورجن كلوب يعرف مشاكل أرسنال في الوقت الحالي، وهي الغيابات الدفاعية وبطء المتاحين لدي إيمرى والتي تسببت في استقبله 7 أهداف في المباريات الأربعة الأخيرة وخماسية اليوم.

موصطافي عائد من الإصابة وإيمري يبدأ به كأساسي إلى جانب سوكراتيس البطئ، وعلى الأطراف كل من كولاسيناك وليشتينتاينر، ليظهر أرسنال "مكسور الجناح" دفاعياً وهجومياً، أمام مد الريدز الهجومي.

كلوب لعب على مشاكل أرسنال الدفاعية بأفضل طريقة ممكنة، بالبداية بالرباعي الهجومي، شاكيري، صلاح، ماني، فيرمينو، كالعادة الثنائي الأفريقي على الأطراف، وشاكيري ومعه فيرمينو يأتيان من الخلف، استغلالًا للسرعات والمهارات التي يمتلكها الثنائي ومنعاً لوقوع فيرمينو كهدف سهل في شباك الثنائية الدفاعية، ليصبح متحررًا بشكل أفضل وبالتالي سجل هدفين في الشوط الأول بكل أريحية لأنه بعيدًا عن الرقابة.


روح أرسين فينجر


Unai Emery Arsenal 2018-19

في المباريات الأخيرة لأرسنال تشعر أن الفرنسي هو من يتولي مسؤولية الفريق، دون الانتقاص بالطبع من خبرات فينجر وقدراته التدريبية أو الإسباني إيمري أيضًا، لكن فينجر كان يعرف أين يمكنه أن يخطئ ويقوم بذلك.

لديك لاعب عائد من الإصابة مثل موصطافي لماذا تقحمه في مباراة ثقيلة كتلك، لماذا لم يشرك جيندوزي بجانب توريرا وتشاكا ورامسي في خط الوسط لمزيد من التأمين وتقديم المساندة الدفاعية.

لاكازيت على دكة البدلاء كان مفضلاً للبدء عن الجابوني الذي يعاني من الأرهاق وكذلك ضعف أرقامه الهجومية في اللقاءات الأخيرة رغم تسجيله في المباراة السابقة وهو ما ظهر بلمسه الكرة 4 مرات من أصل 7 في الشوط الأول من علامة الجزاء.

إيمري يعود لأرسنال لنقطة الصفر، حيث فقدان الثقة والسقوط أمام الكبار، خاصة أن تشيلسي لن يفوت الفرصة في الابتعاد عنه، ومانشستر يونايتد بكل تأكيد لن يرحم من أجل الاقتراب أكثر بعد ثورة الفريق.

سوق الانتقالات الشتوية ستكون حلاً للإسباني من أجل تعزيز الفريق والعمل على إيجاد الحلول.

إغلاق