بعد وصول كونتي | هل حان وقت رحيل إيكاردي؟

آخر تحديث
Getty Images

 


يوسف حمدي    فيسبوك      تويتر

في السادسة من صباح اليوم، أعلن إنتر رسميًا أن أنطونيو كونتي سيكون هو المدير الفني للفريق بداية من الموسم المقبل، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على رحيل لوتشيانو سباليتي.

الأمر كان مستحيلًا في الماضي، بالنظر إلى تاريخ الرجل كلاعب وكمدرب في يوفنتوس، ولكن بالنظر إلى بعض تصريحاته التي تحدث فيها عن كونه رجلًا عمليًا من الممكن أن تكون الأمور منطقية، خاصة مع تولي صديقه جيوسيبي ماروتا منصب المدير الرياضي للنيراتزوري في يناير الماضي.

الكثير من القضايا ستطرح على طاولة كونتي منذ يومه الأول، بالطبع سيكون الحديث عن الميركاتو الصيفي ومن سيبقى في صفوف الفريق ومن سيرحل، وبالحديث عن قضية الراحلين، يبدو أن الاسم الأول الذي سيثار حوله الجدل هو قائد الفريق السابق ومهاجمه الأرجنتيني ماورو إيكاردي.

حسب المصادر لا يبدو كونتي مرحبًا باستمرار إيكاردي، ولكن يبدو إنتر أيضًا متمسكًا بمبلغ 70 مليون يورو على الأقل من أجل بيع مهاجمه الأرجنتيني، إيكاردي الذي أراد راتبًا مرتفعًا ولا تبدو الأندية التي كانت ترغب في التعاقد معه مستعدة لتحمل الراتب الذي يريده.

هذا بالنسبة للحاضر، أما بالعودة إلى الماضي، فالمهاجم الثرثار الذي يثير الكثير من المشاكل لا يمكن الاعتماد ليه في قاموس كونتي حتى وإن كان أهم لاعبي فريقه، واسألوا دييجو كوستا عما حدث في تشيلسي.

كونتي استغنى عن كوستا حين أخبره بأنه يريد الذهاب إلى الصين، وكانت رسالة أنطوينو إلى دييجو واضحة منذ البداية؛ لا تريد أن تلعب؟ لا بأس، انتظر العرض الذي تريده وارحل، ولكن انتظر على دكة البدلاء، أو بعيدًا عنها حتى، المهم أنك خارج حسابات الفريق الذي لا تريد أن تلعب له بكل ما تمتلك.

ومع ما حدث بالنسبة لإيكاردي وزوجته خلال الموسم الماضي، لا يبدو أن كونتي سيكون مستعدًا لخوض تجربة غير مضمونة النجاح مع لاعب لا يستطيع أخذ قراره بنفسه، لذا فرحيله هو الأقرب، ولكن السؤال هنا من سيكون البديل؟

وفقًا لاهتمامات كونتي وتفضيلاته فهناك اسمان، الأول هو روميلو لوكاكو الذي أراد التعاقد معه حين كان مدربًا لتشيلسي، والثاني هو إيدين دجيكو مهاجم روما الذي أشاد به كونتي من قبل.

Romelu Lukaku Ivan Perisic Man Utd Inter

المصدار والتنبؤات تقول إن خيار دجيكو سيكون الأقرب نظرًا لارتفاع القيمة المادية المطلوبة للتعاقد مع لوكاكو، على الرغم من كونه الخيار الأول بالنسبة لكونتي.

دجيكو مهاجم جيد، يستطيع كونتي بالتأكيد استخراج أفضل ما لديه، فالرجل فعل ذلك مع فوجينيتش وكوالياريلا وهم في نفس المرحلة العمرية تقريبًا، يكفي أن الرجل حقق الدوري بمهرج يدعى أليساندرو ماتري، ألا تتذكرون ذلك؟

رسميًا.. كونتي مدربًا لإنتر

خلاصة الأمر ستكون أن كونتي اليوم أمام العديد من المعضلات، أهمها هو الاستقرار على مهاجم جديد ومعرفة أين سيذهب إيكاردي، أما الباقي فلن يكون التعامل معه معقدًا بنفس الدرجة.

.