الأخبار النتائج المباشرة
تصفيات كأس أمم افريقيا

الاتحاد الجزائري يعلق على تفويت مواجهة مصر 2010

4:57 م غرينتش+2 27‏/10‏/2018
خير الدين زطشي


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

أبدى خير الدين زطشي؛ رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، استيائه من التصريحات التي أدلى بها رابح سعدان؛ المدير الفني الأسبق لمنتخب محاربو الصحراء، مؤكدًا أن المدرب لا يمثل سوى نفسه فقط.

وكان سعدان قد أكد خلال تصريحات تليفزيونية أن وقتما كان مديرًا فنيًا للجزائر تلقى أوامر بتفويت مباراته أمام منتخب مصر في كأس أمم أفريقيا أنجولا 2010، حتى لا تكون الخسارة الثانية للفراعنة أمام محاربي الصحراء بعد واقعة أم درمان الشهيرة، في تصفيات كأس العالم 2010. ( طالع التصريحات )

زطشي قال، خلال تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الجزائرية: "ليس ليد يا  أي تعليق، سعدان مسئول عن تصريحاته ولا يمثل سوى نفسه فقط، وهو ردد هذه التصريحات من قبل، لكنها بالتأكيد لن تؤثر على علاقتنا بالجانب المصري.

"علاقتي رائعة بهاني أبو ريدة؛ رئيس الاتحاد المصري، وهناك تعاون مشترك بيننا ونظمنا ومباريات ودية على مستوى المنتخب الأولمبي، ولن نتأثر بما قاله سعدان".

الفساد يضرب الكرة الجزائرية - قائمة أسعار خاصة لبيع للمباريات

وترجع واقعة أم درمان بالسودان إلى عام 2009، حيث جمعت مباراة فاصلة بين الفراعنة ومحاربي الصحراء بالتصفيات الأفريقية، لحسم المتأهل إلى مونديال 2010، ونجحت الجزائر في الفوز وقتها بهدف نظيف سجله عنتر يحيى في الـ40 من الشوط الأول.

وكانت أول مباراة بعدها جمعت المنتخبين في نصف نهائي كأس أفريقيا 2010، وانتصرت بها مصر برباعية نظيفة، سجلها حسني عبد ربه ومحمد زيدان ومحمد عبد الشافي ومحمد ناجي "جدو"، في البطولة التي توجت بها مصر بطلًا.