إيكاردي يدحض آمال رونالدو في الانتقال إلى باريس سان جيرمان

Getty/Goal

يبدو أن حظوظ كريستيانو رونالدو في الانضمام إلى باريس سان جيرمان هذا الصيف قد انتهت، إذ أكد ماورو إيكاردي على استمراره مع النادي العاصمي في الموسم المقبل.

الحديث من الصحف الإيطالية دومًا منذ انطلاق الميركاتو كان عن باريس كوجهة محتملة لرونالدو، الذي ينتهي عقده مع يوفنتوس في صيف 2022 وقيل أنه يود الرحيل الآن.

يوفنتوس لم يكن يمانع رحيل رونالدو، لكن في الوقت نفسه إن غادر إلى بي آس جي فكان هذا ليحدث على سبيل المقايضة بمقابل ماورو إيكاردي لتعويضه في مركز المهاجم الصريح.

لكن الدولي الأرجنتيني عبر إنستجرام دحض آمال الدون في الوصول إلى ملعب حديقة الأمراء، حيث كتب "هذا الموسم والتالي والتالي، لم يكن هناك شكوك أبدًا!".

ووصل إيكاردي إلى باريس في صيف 2019 على سبيل الإعارة من إنتر، وبعدما أحرز 20 هدفًا في 34 مباراة بأول مواسمه، أقدم النادي الفرنسي على شراء عقده نظير 60 مليون يورو.

وتراجع دور صاحب الـ28 عامًا كثيرًا في الموسم الماضي، واكتفى بتسجيل 13 هدفًا في 28 مشاركة له، لتبدأ الشائعات تتحدث عن إمكانية مغادرته لتخفيض النفقات.

الدوري الإيطالي كان الوجهة المفضلة لإيكاردي حال الرحيل، حيث ارتبط بجانب يوفنتوس بالانتقال إلى روما بعد وصول جوزيه مورينيو لقيادة ذئاب العاصمة.

بتأكيد استمراره، سيكون إيكاردي على رأس قائمة باريس التي ستواجه تروا في افتتاحية الدوري الفرنسي يوم 7 أغسطس المقبل.

أما رونالدو، فبعد عودته إلى تدريبات يوفنتوس، يستعد لمواجهة ودية أمام برشلونة يوم 8 أغسطس ثم يستأنف موسمه مع البيانكونيري بمواجهة أودينيزي بالدوري الإيطالي يوم 22.

الجدير بالذكر أن رونالدو طُرح كخيار محتمل لتعويض رحيل كيليان مبابي إلى ريال مدريد، لكن يبدو أن الفرنسي لن يذهب إلى سانتياجو برنابيو، ولا أمل للبرتغالي في الانضمام لكتيبة بوتشيتينو.