بعد انفجاره في أمم إفريقيا - هل نابولي الحل الأمثل لآدم وناس؟

Adam Ounas of Algeria (C) celebrates goal with teammates
Backpagepix
النجم الشاب أصبح من نجوم الجزائر في أمم إفريقيا

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

لم يكن الكثيرون يعرفون اسم آدم وناس قبل لقاء الجزائر أمام تنزانيا في ختام مباريات المجموعات لأمم إفريقيا، والذي شهد مشاركته بدلاً من رياض محرز، ليسجل هدفين ويصنع آخر.

تألق وناس الكبير جعله عنصراً أساسياً في تشكيلة جمال بلماضي وبديلاً ذهبياً كما كان الحال في الأدوار الإقصائية أمام غينيا وكوت ديفوار والبلوغ لنصف نهائي أمم إفريقيا.

وناس يأتي من موسم متباين له مع نابولي، فبعد عام أول مع ماوريتسيو ساري فشل فيه بالحصول على الفرص رغم دفع النادي عشرة ملايين يورو لضمه من بوردو، ولكن وصول كارلو أنشيلوتي أعاد إحياء مشواره مع الفريق الإيطالي.

وشارك وناس الموسم الماضي تحت قيادة أنشيلوتي في 26 لقاء بكل المسابقات، وسجل أربعة أهداف وصنع واحداً، وتنوعت مشاركاته ما بين مركز الجناح ورأس الحربة الثاني بديلاً لأحد الثنائي درييس ميرتينز ولورينزو إنسيني.

ولكن مع الحديث عن تدعيمات قادمة لنابولي بحجم خاميس رودريجيز ورغبة في بيع بعض الأسماء لتوفير سيولة مادية، ذكرت تقارير أن وناس قد يكون من الأسماء التي قد تخرج، خصوصاً في ظل وجود طلب من أندية تورينو، بارما، كالياري، وأودينيزي في إيطاليا، ومارسيليا ونيس في فرنسا التي يحظى فيها بشعبية بعد تألقه مع بوردو سابقاً.

Ounas Napoli Frosinone Serie A

تألق وناس في أمم إفريقيا قد يجعل أنشيلوتي يعيد حساباته ويبقى على الجزائري في صفوف نابولي في ظل تعدد مشاركات الفريق ما بين البطولات المحلية والأوروبية الموسم المقبل، ولكن هل البقاء في النادي الجنوبي هو الحل الأمثل للاعب؟

في الوقت الراهن البقاء في نابولي الحل الأفضل لوناس، اللاعب يحظى بثقة مدربه، وأنشيلوتي مدرب خبير يعرف كيف يستفيد بالمتوفر من عناصر وتوظيفها، كما أن خطة 4-4-2 تناسب إمكانياته وتعطيه الفرصة للمشاركة بشكل أكبر في ظل قلة الحلول الهجومية حتى الآن في النادي والحديث عن رحيل سيموني فيردي، منافس وناس في نفس المركز.

Adam Ounas Simone Verdi Napoli Zurich Europa League

أمر آخر قد يدفع وناس للبقاء هو أن الأندية المطروحة كمهتمة بخدماته تمثل خطوة للخلف وليس للأمام في مشواره، ومع تألقه مع الجزائر من المنطقي أن يسعى للعب على مستوى أعلى والتنافس على البطولات، وليس مع فرق وسط الترتيب مثل كالياري ونيس.

تألق وناس في أمم إفريقيا مصر 2019 قد يكون بداية المشوار الحقيقي للشاب الجزائري في القارة العجوز بعد محطة بوردو وخطوة نابولي، وربما يكون هناك ما هو أكبر بعدما لفت الأنظار لموهبته الكبيرة.

إغلاق