أرقام الليجا (4) | ماكينة "ميسي" في الكامب نو، ورونالدو من أفضل 20 في التاريخ

ودييجو كوستا يلتحق باللاعبين التاريخيين في أتلتيكو مدريد...
واجه برشلونة وريال مدريد معاناة كبيرة في الجولة الرابعة من الليجا، فالبرسا عانى الأمرّين خصوصاً على مستوى الدفاع ليهزم إشبيلية بثلاثة أهداف لهدفين بفوز في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

وريال مدريد لم يستطع تسجيل هدف الفوز وتعادل مع الغواصات الصفراء التي لم تقبل بالخسارة على ملعبها وأضاعت الكثير من الفرص.

الآن لنرى ما أفصحت عنه المباراة من أرقام:

- لم يسجل داني ألفيش هدفاً برأسه منذ أكثر من 4 سنوات وتحديداً عندما سجل في مرمى ملقة في المباراة التي جرت بين الفريقين في 22 مارس من عام 2009.

منذ عامين، لم يسبق وأن سجل برشلونة هدف من صناعة مدافع وتسجيل مدافع أيضاً .. المرة الأخيرة التي حدث فيها هذا الأمر كان عندما صنع مارك بارترا هدفاً لداني ألفيش في مايو من عام 2011.

- ماكينة ميسي ماتزال تعمل في الكامب نو للمباراة الـ12 في الليجا على التوالي لم يغب فيها أبداً عن التهديف بمجموع أهداف 21 هدفاً .. المرة الأخيرة التي لم يسجل فيها ميسي في الكامب نو في احدى مباريات الليجا كانت منذ 3 نوفمبر 2012.

- المرة الأخيرة التي فاز فيها برشلونة في الليجا بهدف في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع كانت أمام نفس الفريق وبنفس النتيجة، وتحديداً عندما فاز في ملعب سانشيث بيثخوان في 29 سبتمبر من العام الماضي.

- بينما كانت المرة الأخيرة في الليجا التي يفوز فيها برشلونة بهدف في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع لكن على ملعب كامب نو كانت منذ 17 عاماً بهدف بيتزي في إسبانيول في عام 1996.

صفحة برشلونة على الفيسبوك

- كان هدف التقدم لفياريال فألاً سيءً لمشجعي الميرينجي تأكد في نهاية المباراة بالتعادل وليس فوز الريال، إذ أن الأخير لم يسبق له وأن فاز في ملعب المادريجال عندما يتأخر في النتيجة إلا في مرة واحدة فقط في عام 2001.

- جاريث بيل فعل بالضبط ما فعله كريستيانو رونالدو فور وصوله لريال مدريد .. سجل هدفاً في أولى مبارياته الرسمية.

بهدفه اليوم، تخطى كريستيانو رونالدو (168 هدفاً) رقم داني (167 هدفاً) وبات واحداً من أفضل 20 هداف في تاريخ الليجا.

- جيوفاني دوس سانتوس هو رابع مكسيكي في التاريخ يسجل في مرمى ريال مدريد في الليجا بعد هوجو سانشيز، لويس فلوريس وصاحب الحذاء الأبيض الشهير كواتيموك بلانكو.

- بعد نهاية مباريات اليوم، بات أتلتيكو مدريد وبرشلونة المتصدرين مع تساويهما في كل شيء سواء في الأهداف المسجلة أو المُستقبلة وهو أمر لم يحدث أبداً بعد الجولة الثالثة في الليجا منذ عام 1945 عندما تساوى ريال مدريد مع ريال أوفييدو في الجولة الـ11 بـ16 نقطة لكل فريق (كان الفوز يُحتسب بنقطتين فقط) و22 هدفاً مسجلة و11 في الشباك.

صفحة ريال مدريد على الفيسبوك
- دافيد فيا لم يسجل بقدمه اليسرى منذ 7 أشهر .. اليوم سجل هدفه الأول في اللقاء الذي انتصر فيه أتلتيكو مدريد على ألميريا 4/2.

- أتلتيكو مدريد يمتلك 4 لاعبين سجلوا في أول 4 أسابيع من الليجا في الـ30 سنة الأخيرة .. بينيف، سيناما، فالكاو (مرتان) وأخيراً دييجو كوستا الذي سجل اليوم.

- بينما يعد رودري لاعب ألميريا أول لاعب في تاريخ النادي يسجل في أول 4 جولات من الليجا.

- بـ12 نقطة من أصل 12 وفارق أهداف +10 تكون هذه هي ثاني أفضل بداية في تاريخ أتلتيكو مدريد بعد بدايته في موسم 95/96 عندما وصل للنقطة 12 أيضاً بفارق أهداف +11 .. لا ننسَ أنه وقتها فاز الأتليتي بالليجا للمرة الأخيرة في تاريخه.




تابعني على