رجل رائع - رجل مخيب | توتنهام هوتسبير × أولمبيك ليون

الأفضل والأسوأ في مباراة توتنهام هوتسبير و أولمبيك ليون
حقق فريق توتنهام هوتسبير انتصاراً شاقاً على حساب ضيفه أولمبيك ليون بهدفين لهدف، ضمن دور الـ32 من مسابقة الدوري الأوروبي، هدفا توتنهام سجلهما النجم الرائع جاريث بيل في الدقيقتين الأخيرتين من الشوط الأول والثاني، بينما أحرز الهدف الوحيد لليون ظهيره الأيسر صامويل أوميتيتي في الدقيقة "55".


الآن مع الرجل الرائع لهذه المباراة ورجلها المُخيب ...




https://secure.goal.com/web/goal/2012012304-rev18607/images/default/match/d4.gif رجل رائع | جاريث بيل - توتنهام هوتسبير



قدم اللاعب الدولي الويلزي جاريث بيل مباراة رائعة و شكل خطورة كبيرة على مرمى الخصم أولمبيك ليون. بفضل توغلاته الخطيرة و السريعة في الجهة اليسرى، وكان نشيطًا طوال المباراة، ولم يهنأ باله حتى منح لفريقه انتصاراً ثمينًا في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة.

حيث افتتح النتيجة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول حين تكلف بتنفيذ ضربة حرة مباشرة على بعد (30) متر سددها الويلزي بكل قوة بيسراه عجز الحارس الفرنسي ريمي فيركوتر في التصدي لها.

ويستحق نجم توتنهام جاريث بيل لقب أفضل لاعب في هذه المباراة عن جدارة واستحقاق. بفضل هدفه القاتل في الدقيقة الأخيرة. حين كرر نفس الهدف الأول. بعد أن نفذ مخالفة ثانية على مشارف منطقة الجزاء. أسكنها في الجهة اليمنى من شباك حارس ليون ريمي فيركوتر، ليمنح لفريقه الإنجليزي انتصاراً صعبًا للغاية.


https://secure.goal.com/web/goal/2012012304-rev18607/images/default/match/d5.gif  رجل مخيب | إيمانويل أديبايور - توتنهام هوتسبير



أكد خط هجوم أولمبيك ليون في هذه المباراة أنه مصاب بعقم تهديفي، فهدفه الوحيد جاء عن طريق ظهيره الأيسر صامويل أوميتيتي بتصويبة أدهشت الحارس العجوز الأمريكي براد فريديل.

وظهر مهاجمه الأرجنتيني ليساندور لوبيز بمستوى مُخيب للآمال، حيث اختفى تمامًا عن الأنظار، والمعروف جداً بتوغلاته وبكثير من الحركة. إلا أنه في هذه المباراة لم يقدم أية مساعدة سواء على المستوى الهجومي أو بالتغطية الدفاعية خصوصًا بعد أن سجل زميله الفرنسي صامويل أوميتيتي هدف التعديل.

لكن من يستحق أن يكون أسوأ لاعب في هذه المباراة المثيرة هو إيمانويل أديبايور المهاجم الصريح لتوتنهام هوتسبير، والذي سُنحت له فرصتيين حقيقيتين في الشوط الأول. لم يحسن المهاجم السابق لآرسنال والمانشستر سيتي في تسجيلهما و أضاعهما بغرابة .








تواصل مع محمد التجاني