الدقيقة الأخيرة تُهدي نيوزلندا نقطتها الأولى في المونديال وتحرم سلوفاكيا من إنتصارها الأول

مباراة لم تكن على المستوى المطلوب لكنها حافظت على إثارتها حتى الدقيقة الأخيرة حين سجل النيوزلنديون هدف التعادل الغالي
حقق المنتخب النيوزلندي نقطته الأولى في تاريخ مشاركاته في كأس العالم حين سجل له وينستون ريد هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة ضد سلوفاكيا، وكانت الأخيرة قد تقدمت أولًا بهدف فيتيك في الدقيقة 50 من اللقاء.

المنتخب النيوزلندي فاجأ الجميع ببداية أفضل خاصة على الجانب الهجومي لكنه لم يتمكن من الوصول الجدي لمرمى نظيره السلوفاكي، وتدريجيًا بدأ الأوروبيون السيطرة على المباراة وتهديد مرمى ماريك ياستون خاصة خلال تحركات الثنائي ماريك هامسيك وفلاديمير فايز على طرفي الملعب وقد لاحت لهم بعض الفرص الجيدة لكن افتقاد اللاعبين للدقة في اللمسة الأخيرة وتكتل الدفاع النيوزلندي وبراعة حارس مرماه التي ظهرت خلال تصديه لتسديدة نجم نابولي المميزة أدى لخروج الشوط الأول بالتعادل السلبي.

التحركات الهجومية لزملاء هامسيك تُوجت سريعًا في الشوط الثاني وبعد 5 دقائق فقط من بدايته حيث سجل روبرت فيتيك هدف المباراة الوحيد برأسية جميلة استغل بها عرضية زميله "سيستاك" المتقنة، وإن أوضحت الإعادة التلفزيونية وجود شك كبير حول كون اللقطة تسلل على المهاجم السلوفاكي.

لاعبو نيوزلندا حاولوا تسجيل هدف التعادل فيما بعد لكن محاولاتهم لم ترتق للمستوى المطلوب نتيجة تواضع قدراتهم الفنية مقارنة بمنافسهم الأوروبي، والذي واصل سيطرته على المباراة وصنع أكثر من فرصة لقتل المباراة لكن اللمسة الأخيرة السلبية كانت سببًا في إبقاء حالة التقدم البسيط قائمة حتى إنهارت في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع حين سجل وينستون ريد هدف التعادل النيوزلندي التاريخي والذي أهدى المنتخب القادم من أوقيانوسيا نقطته الأولى في تاريخ مشاركاته في المونديال.

صور المباراة: