تيم كاهيل يبكي بحرقة على البطاقة الحمراء التي تلقّاها وشفاينستايجر يرفضها بشدّة

روح رياضية ألمانية تستحق الإشادة ....
بكى تيم كاهيل مهاجم المنتخب الأسترالي لكرة القدم ولاعب إيفرتون الإنكليزي بكاءاً مرّاً أمس الأحد بعد تلقيه البطاقة الحمراء في مباراة بلاده الافتتاحية ببطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا أمام ألمانيا والتي قد تعني حرمانه من باقي المونديال في حال تأكيد العقوبة بالحرمان لمباراتين.

و أكّد كاهيل أن تلك اللحظة هي من أكثر اللحظات  حزناً في مسيرته الرياضية مضيفاً :" تستطيعون أن تروا بوضوح كيف تولد الأحلام وتوئد خلال ساعات قليلة من عمر الحياة ."
 
وكان الحكم المكسيكي ماركو أنطونيو رودريجيز قد أشهر البطاقة الحمراء مباشرة في وجه كاهيل في الدقيقة 56 من مباراة ألمانيا وأستراليا بالمجموعة الرابعة أمس ، وتلقى كاهيل صدمة قوية من هذا القرار لأنه كان سقط أرضا قبل أن يصطدم بلاعب خط الوسط الألماني باستيان شفاينشتايجر .

لكن الموقف الملفت كان موقف شفاينستايجر المفعم بالرّوح الرياضية و الذي أكّد فيه  لحكم المباراة أن شفاينستايجر لايستحق الطرد نهائياً ،لكن الحكم بقي مصمماً على قراره ، ثم توجّه بالحديث بعد نهاية المباراة إلى كاهيل  في موقف ملفت آخر  قائلاً  :" لم تكن اللعبة تستحق بطاقة حمراء على الإطلاق ، وأنا آسف على ذلك."

ووضح التأثر على كاهيل من الموقف وأبدى تقديره لشفاينستايجر رغم ألمه الشديد لحادثة الطرد مردفاً بواقعية يحسد عليها رغم عيونه المغرورقة بالدّموع : "كان شعورا جيدا أن أسمع شفاينشتايجر يقول ذلك .. وهنا يكمن جمال كرة القدم ، فأنت في يوم ما تكون البطل وفي اليوم التالي تصبح في القاع."

يذكر أن أستراليا تملك الفرصة الأخيرة للدفاع عن أحلامها بالتأهل عندما تواجه غانا الأسبوع المقبل.