سعدان يعلنها : اليوم سيرى المشككون قدراتنا الحقيقية

المدرب الجزائري يبدو واثقاً رغم الظروف المعاكسة
رفع رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري راية التّحدي في وجه منتقديه وأكّد أنّه سيعمل على إثبات العكس لمن صنفوا المنتخب الجزائري ضمن قائمة المنتخبات الضعيفة المشاركة في مونديال جنوب أفريقيا.
 
وأكّد سعدان في مؤتمر صحفي على أهمية مباراة فريقه ضد سلوفينيا واعتبر أنها هي التي ستحدد مستقبل المنتخب الجزائري في البطولة مشيرا بان كرة القدم في فيها تطورت كثيرا وانه أعدّ خطة تكتيكية مضادة للخطة التي سيلعب بها الفريق المنافس.
 
وأعرب المدرب الجزائري عن رضاه على جاهزية الفريق مؤكّداً أن التشكيل الأساسي تحدد بنسبة كبيرة جدا حيث لم يبق سوى الفصل في من سيلعب في مركزي قلب هجوم والجناح الأيمن ، وان الأفضل بدنيا ونفسيا هم الذين سيدافعون عن حظوظ الجزائر غدا،كما قلل من تأثير الإصابات على منتخبه مؤكّداً ان الفريق اعتاد على اللعب في غياب العديد من ركائزه الأساسية سواء بسبب الإصابات أو بسبب تراجع المستوى.

وبدا سعدان متفهما لعدم إجراء المنتخب الجزائري لحصته التدريبية في نفس توقيت المباراة بسبب وصوله المتأخر إلى مطار مدينة بولوكوان كما لم ينتقد كثيرا أرضية ميدان ملعب " بيتر موكابا" بخلاف اللاعب مجيد بوقرة الذي شبهها بأنها نصف اصطناعية و نصف عشبية

ورفض المدير الفني الذي قاد منتخب بلاده سابقاً إلى مونديال عام 1986 التكهن بنتيجة المباراة وقال انه ينتظر ردة فعل لاعبيه خلالها مطالباً إيّاهم بتقديم أفضل ما لديهم داخل المستطيل الأخضر.