البرتغالي لويس ناني: أشعر بالأسف لغيابي عن المونديال ولكن الحياة تمضي

النجم المتميز تعرض لاصابة قبل صافرة البداية بأيام قليلة
أكد لويس ناني نجم وسط مانشستر يونايتد والمنتخب البرتغالي أسفه الكبير على فقدان فرصة اللعب في مونديال 2010 بعد الإصابة التي تعرض لها، لكنه في نفس الوقت أبدى تقبله للأمر موضحًا أن الحياة لن تتوقف هنا.

كان ناني أحد المُعول عليهم ضمن قائمة المنتخب البرتغالي لكنه تعرض للإصابة قبل أيام قليلة من انطلاق البطولة مما جعله يُغادر المعسكر وقائمة الفريق، وقد تحدث مع صحيفة الريكورد البرتغالية قائلًا:

"من المؤسف أنني لن ألعب البطولة لكن الحياة تمضي وتفكيري الآن مُركز حول سرعة شفائي من تلك الإصابة، وأنا على قناعة كاملة بأن زملائي وأصدقائي اللاعبين سيقدمون بطولة ممتازة وأنا أثق بهم كثيرًا"

يُذكر أن المنتخب البرتغالي يلعب في المجموعة السابعة القوية للغاية والتي تضم بجانبه البرازيل وكوت ديفوار وكوريا الشمالية.