كوليبالي يحكم على ريمونتادا نابولي أمام يوفنتوس بالإعدام
GettyImage
نادي نابولي يحول تأخره بثلاثة أهداف نظيفة لتعادل إيجابي مع يوفنتوس في الجولة الثانية من الدوري الإيطالي قبل أن يسجل كولبيالي هدفًا عكسيًا قاتلًا.
علي رفعت    فيسبوك      تويتر

تعرض فريق نابولي لخسارة مريرة أمام نظيره يوفنتوس في المواجهة التي جمعت الفريقين بالجولة الثانية من الدوري الإيطالي بثلاثة أهداف مقابل أربعة.

مع بداية المباراة هدد البرتغالي كريستيانو رونالدو مرمى نابولي بتسديدة قوية بعد تمريرة تلقاها على حدود المنطقة، لكن الحارس تصدى لها.

وفي الدقيقة الـ ١٤ كاد آلان أن يفتتح التسجيل لصالح نادي نابولي، قبل أن يقوم تشيزني بالتصدي للكرة وإنهاء الخطورة بمرونة كبيرة.

وشهدت الدقيقة الـ ١٥ سقوط دي تشيلو مصابًا ليحل البرازيلي دانيلو بديلًا له، ومن أول لمسة سجل الهدف الأول بعد تمريرة من دوجلاس كوستا في الدقيقة الـ ١٦.

وأضاف الأرجنتيني جونزالو هيجواين سريعًا الهدف الثاني في الدقيقة الـ ١٩ بعد تمريرة من الفرنسي ماتويدي بتسديدة قوية للغاية بالجانب الأيمن من المرمى.

وقبل انتهاء الشوط هدد الألماني سامي خضيرة مرمى نابولي مرتين، حيث تصدى له أليكس ميريت في المرة الأولى وفي الثانية صوب الكرة بشكل سيء.

في الشوط الثاني حاول فريق نابولي مرارًا أن يعود للمباراة لكن دون فائدة، فهدد مرمى يوفنتوس عن طريق ميرتنز في أكثر من مناسبة حيث تصدى القائم لكرة وتشيزني لأخرى.

في الدقيقة الـ ٦٢ من عمر المواجهة سجل البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدف الأول له في الموسم الجديد من لمسة واحدة ومتابعة رائعة لتمريرة دوجلاس كوستا.

وأعاد القادم من روما كوستاس مانولاس إحياء المباراة بهدف في الدقيقة الـ ٦٦ من ضربة ثابتة نفذها ماورو روي ليقلص الفارق من جديد ويعيد آمال نابولي.

فيديو | دانيلو يُسجل ليوفنتوس بعد ثواني من نزوله

وبعدها مباشرة أضاف لوزانو الهدف الثاني في الدقيقة الـ ٦٨ من عرضية زيلنسكي الأرضية بسهولة في مرمى تشيزني.

استفاق يوفنتوس بعدما شعر بالخطر ومنع القائم الهدف الرابع من تسديدة رائعة لدوجلاس كوستا لكن لم يمر الكثير من الوقت حتى حاول نابولي التسجيل من جديد وتصدى تشيزني لتسديدة مباشرة من فابيان رويز في الدقيقة الـ ٧١.

وبعد دقائق قليلة بالتحديد في الدقيقة الـ ٨١ أضاف المدافع جيوفاني دي لورينزو الهدف الثالث لنابولي من كرة ثابتة مرت من الجميع ووصلت له ليودعها في مرمى تشيزني معلنًا عن تسجيل التعادل.

وفي الدقيقة الأخيرة سجل كاليدو كوليبالي هدفًا عكسيًا قاتلًا في شباك فريقه معلنًا فوز يوفنتوس بالمباراة مهدرًا مجهود زملائه في العودة الكبيرة أمام البيانكونيري.

بهذه النتيجة يتصدر يوفنتوس جدول ترتيب الدوري الإيطالي بست نقاط في انتظار مواجهة إنتر أمام كالياري في الجولة نفسها.

 

التعليقات ()