رأسية رونالدو تنقذ يوفنتوس من الهزيمة في ديربي تورينو
Getty Images
هدف قاتل للمهاجم البرتغالي في الدقائق الأخيرة

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

نجح المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، في إنقاذ يوفنتوس من الهزيمة أمام تورينو، بالجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي.

تورينو كان على أعتاب انتزاع انتصاراً ثميناً أمام صاحب الأرض والجمهور، ولكن يوفنتوس عاد للمباراة لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي 1/1.

يوفي لعب المباراة بعد انتصاره مرة وحيدة في آخر 3 مواجهات بالدوري، حيث تعادل مع إنتر وخسر من سبال وفاز على فيورنتينا.

ورغم حسمه اللقب بشكل رسمي، إلا أن المدرب ماسيميليانو أليجري دفع بتشكيل معظمه من اللاعبين الأساسيين.

سولشار: هدفنا التأهل لدوري الأبطال ولن نستبدل دي خيا

البولندي فويتشيك تشيزني من أمامه ليوناردو سبينازولا، بونوتشي، كيليني وجواو كانسيلو، ووسط به بلايس ماتويدي، بيرنارديسكي وميراليم بيانيتش وكوادرادو.

وأما بخط الهجوم فلعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، وبجواره المهاجم الشاب مويس كين.

الأفضلية والاستحواذ كان لصالح يوفنتوس منذ البداية، ولكن تورينو تقاسم الخطورة على المرمى مع أصحاب الأرض.

الهدف الأول كان من نصيب الضيوف عن طريق ساسا لوكيتش بالدقيقة 18، ليضع يوفي في موقف محرج أمام جماهيره بالديربي.

كريستيانو رونالدو: سعدت برغبة جمهور ريال مدريد في عودتي

أليجري لم يمتلك العديد من الخيارات على دكة البدلاء، حيث كانت مليئة بالعناصر الشابة باسثتناء دي تشيليو ومارتن كاسيرس وبارزالي.

ومع ذلك لعب رونالدو كالعادة دوراً محورياً في عودة فريقه للمباراة، بعدما تمكن من انتزاع هدف التعادل لفريقه  بكرة رأسية بالدقيقة 84.

التعادل يرفع رصيد يوفنتوس إلى 89 نقطة في المركز الأول، بفارق 19 نقطة عن نابولي الثاني، حيث فاز بالفعل بلقب البطولة.

وعلى الجانب الآخر يأتي تورينو في المركز السادس بـ57 نقطة، ليحرمه التعادل من الارتقاء للمركز الرابع على حساب أتلانتا صاحب الـ59 نقطة.

 

التعليقات ()