هالاند يتعملق ويحرز رباعية يقود بها دورتموند لنصر غالٍ على هيرتا برلين
GERMANY ONLY: ERLING HAALAND BORUSSIA DORTMUND BUNDESLIGA 21112020
imago images / Matthias Koch
أداء استثنائي من النرويجي..

سحق بوروسيا دورتموند مضيفه هيرتا برلين بخمسة أهداف لهدفين، في مباراة أقيمت بينهما مساء السبت على الملعب الأولمبي لحساب الجولة الثامنة من الدوري الألماني.

الفوز له قيمة كبيرة هذه المرة بالنسبة لكتيبة لوسيان فافر بعد سقوط الغريم بايرن ميونخ في فخ التعادل مع فيردر بريمن، ما سمح لأسود الفيستيفاليا بتقليص الفارق معهم بعد اتساعه الجولة الماضية بالخسارة في الكلاسيكير.

البرازيلي الرائع ماتيوس كونيا كان من افتتح التسجيل لصالح أصحاب الديار في الدقيقة 33 بتمريرة حاسمة أكثر من رائعة عبر لوكاباكيو، وانتهى الشوط الأول على هذه الحالة ولم يكن يعرف النادي العاصمي ما ينتظره.

إنه إرلينج هالاند، المهاجم الهداف الذي لا يرحم شباك الخصوم، فالنرويجي أحرز أربعة أهداف ضمن بهم نقاط المباراة لفريقه، ووصل من خلالهم للهدف رقم 10 ليأتي ثانيًا في ترتيب هدافي البوندسليجا خلف ليفاندوفسكي صاحب الـ11 هدفًا ويشعل المنافسة بينهما.

جدول ترتيب هدافي الدوري الألماني 2020-21

الهدف الأول من النرويجي أتى في الدقيقة الثانية من عمر الشوط الثاني، أما الثاني فكان بعدها بدقيقتين فقط، وأتى الثالث في الدقيقة 62 واختتم زميله رافاييل جوريرو الرباعية بالدقيقة 70.

كونيا عاد وأحرز هدف تقليص الفارق لهيرتا في الدقيقة 78، قبل أن يعاقبه هالاند بالخامس على الفور في الدقيقة 79.

وشهدت الدقيقة 85 لحظة تاريخية، عندما حلّ يوسف مكوكو بديلًا لهالاند في أول ظهور له بقميص الفريق الأول لدورتموند والذي به أصبح أصغر لاعب يلعب في تاريخ البوندسليجا عن عمر 16 عامًا ويوم.

هذا الانتصار يأتي بالتزامن أيضًا مع تعادل لايبزيج مع آينتراخت فرانكفورت وبالتبعية خسارة كتيبة يوليان ناجلسمان فرصة التساوي مع بايرن ميونخ في النقاط، وكذلك خسارة الوصافة.

الآن بات رصيد دورتموند 18 نقطة بفارق نقطة واحدة عن المتصدر بايرن وبالتساوي مع باير ليفركوزن مع التقدم بنقطة على لايبزيج، فيما تجمد رص يد هيرتا برلين عند النقطة السابعة في المركز الثالث عشر.

وتجدر الإشارة إلى أن الهزيمة التي مُنيّ بها هيرتا برلين قد تكتب نهاية المدرب برونو لاباديا، فبعد الكم الهائل من الأموال التي صرفها النادي العاصمي في الصيف لن تقبل الإدارة هذه النتائج المتواضعة للغاية.