مانشستر سيتي يُواصل مطاردة ليفربول بثلاثية "سهلة" ضد ولفرهامبتون
Getty
فريق جوارديولا لم يجد مشكلة في تخطي الذئاب


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


واصل مانشستر سيتي سلسلة نتائجه الإيجابية مؤخرًا وهزم ضيفه ولفرهامبتون على ملعب الاتحاد بثلاثة أهداف دون رد في ختام الجولة الـ22 من الدوري الإنجليزي.

ودخل مانشستر سيتي المباراة بعد أسبوعين مميزين على صعيد النتائج، إذ نجح الفريق في تقليص الفجوة مع متصدر البريميرليج "ليفربول" إلى 4 نقاط فقط بعد انتصاره عليه في ملعب الاتحاد، كما تخطى الدور الثالث في كأس الاتحاد الإنجليزي ووضع قدميه في نهائي كأس الرابطة بانتصاريه على روثيرهام وبيرتن ألبيون.

ودفع المدرب بيب جوارديولا بمهاجمه جابرييل خيسوس من البداية مفضلًا إبقاء سيرخيو أجويرو على مقاعد البدلاء، وبجانبه رياض محرز وكيفن دي بروينه، وقد كافأه المهاجم البرازيلي بإحراز الهدف الأول بعد 10 دقائق فقط من انطلاق اللقاء.

Gabriel Jesus, Man City

وبدأت قصة الهدف بتمريرة بينية من المدافع إيمريك لابورتي تجاه الجناح الأيسر ليروي ساني الذي مررها عرضية جميلة وتابعها بنجاح خيسوس مستغلًا تأخر حارس المرمى والمدافعين في التعامل معها.

ولم تكد المباراة تصل للدقيقة الـ19 إلا وتعرض الفريق الضيف لانتكاسة أخرى بطرد مدافعه ويلي بولي بالبطاقة الحمراء المباشرة إثر تدخل عنيف ضد بيرناردو سيلفا، وعند الدقيقة 39 احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح السيتي نجح خيسوس في ترجمتها للهدف الثاني الذي حسم اللقاء تمامًا.

يايا توريه: أولمبياكوس كان خيارًا سيئًا، قد أعود للبريميرليج

وتعددت محاولات السيتي وفرصه الخطيرة خلال الشوط الثاني، لكن روي باتريسيو تألق في الدفاع عن مرماه حتى هزمه زميله كونور كودي بمحاولة خاطئة لإبعاد تمريرة البديل دي بروينه العرضية عند الدقيقة 79 من اللقاء.

الفوز رفع رصيد مانشستر سيتي للنقطة الـ53 ليحافظ على فارق الـ4 نقاط مع ليفربول في الصدارة ويُوسع الفجوة مع مطارده توتنهام في المركز الثالث إلى 5 نقاط بعد سقوط السبيرز أمام مانشستر يونايتد، فيما تجمد رصيد الذئاب عند النقطة الـ29.

التعليقات ()