مانشستر سيتي يكتسح نوريتش وليفربول يحلق بالقمة!
Ferran Torres Manchester City Norwich 2021-22
Getty
مانشستر سيتي يحقق الفوز على نوريتش بخمسة أهداف، وليفربول يتصدر الترتيب!

حقق فريق مانشستر سيتي الفوز على نظيره نوريتش بخمسة أهداف مقابل لا شيء في المباراة التي جمعت بينهما في الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي. 

الهدف الأول سجله تيم كرول في مرماه بالخطأ بعد أن حاول المدافع أن يبعد الكرة عن مناطق الخطورة، فارتطمت في الحارس وسكنت الشباك، معلنة تقدم مانشستر سيتي في الدقيقة السابعة.

أضاف جاك جريليش الهدف الثاني في الدقيقة الـ 22 من عمر اللقاء بعد تمريرة من البرازيلي جابرييل جيسوس ارتطمت فيه وسكنت شباك الخصم دون قصد التسديد.

وسجل إيمريك لابورت الهدف الثالث في الدقيقة الـ 64 من عمر اللقاء بعد متابعة الكرة داخل منطقة الجزاء وتسديدها في شباك الضيوف.

وفي الدقيقة الـ 71 سجل رحيم ستيرلينج بنفسه بصناعة جديدة من جابرييل جيسوس الذي أظهر تعاونًا كبيرًا في صناعة الأهداف اليوم.

وشارك الجزائري رياض محرز كبديل في الدقيقة الـ 75 من عمر اللقاء، ليضيف الهدف الخامس في الدقيقة الـ 85 بتسديدة قوية في الجانب الأيسر السفلي من المرمى.

بتلك النتيجة يحصد مانشستر سيتي أول ثلاث نقاط له في الموسم بعد خسارة لقاء الجولة الافتتاحية ضد توتنهام ويحتل المركز الخامس بشكل مؤقت.

ليفربول يواصل الإقناع بفوز مريح على بيرنلي

ليفربول يفوز على بيرنلي بهدفين دون رد في الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي.

نجح نادي ليفربول في عبور عقبة ضيفه بيرنلي وحقق الفوز عليه بهدفين دون رد، في المباراة التي أقيمت على ملعب "أنفيلد" لحساب الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي.

وبعد أكثر من عام ونصف على الغياب، عادت جماهير ليفربول إلى ملعب "أنفيلد" لمؤازرة الفريق في مواجهة بيرنلي.

بيرنلي فاجأ ليفربول في الدقائق الأولى من المباراة، بضغط قوي في وسط الملعب ومحاولات هجومية مبكرة، لكن دفاع ليفربول بقيادة أليسون وفيرجيل فان دايك كان لها بالمرصاد.

أشلي بارنز مهاجم بيرنلي كاد يسجل الهدف الأول لمصلحة الضيوف في الدقيقة 18، بعدما سدد ضربة رأس قوية بجانب القائم الأيسر، لكن أليسون تصدى لها ببراعة.

وعكس سير المباراة تمامًا، افتتح ليفربول التسجيل عبر البرتغالي ديوجو جوتا في الدقيقة 18، بعد عرضية متقنة من كونستانتينوس تسيميكاس وجدت رأس جوتا الذي سدد كرة قوية على يسار حارس بيرنلي.

ليفربول كاد يعزز تقدمه في الدقيقة 27، بعدما تمكن محمد صلاح من ترجمة تمريرة من هارفي إليوت قابلها بتسديدة مباشرة في مرمى بيرنلي، لكن تقنية حكم الفيديو المساعد أكدت تسلل الدولي المصري.

أليسون كاد يكلف ليفربول التقدم في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، بعد ضربة حرة مباشرة من منتصف الملعب نُفذت على حدود منطقة الجزاء، وتقدم أليسون لمحاولة الإمساك بالكرة، لكن جيمس تاركوفسكي مدافع بيرنلي ارتقى معه في الهواء دون أي مضايقة من دفاع ليفربول وسدد الكرة بضربة رأس قبل البرازيلي، لكن الحظ وقف مع "الريدز" ومرت الكرة بجوار القائم.

ليفربول كاد يتلقى صدمة كبيرة في افتتاح شوط المباراة الثاني، بعدما نجح أشلي بارنز في هز شباك أليسون في الدقيقة 47، لكن حكم الراية جعل الهدوء يسود بين مشجعي "الريدز" بعدما رفع راية التسلل على مهاجم بيرنلي.

الدقيقة 56 وبعد فترة من الهدوء في الجانبين، كاد نابي كيتا يضاعف النتيجة لصالح ليفربول، بعدما تلقى تمريرة ذكية من جوتا، لكن الغيني سدد كرة ضعيفة نحو نيك بوب حارس بيرنلي.

اقرأ أيضًا: تخطى رونالدو وأسطورة أكبر من جيرارد .. ردود الأفعال على أداء صلاح مع ليفربول ضد بيرنلي

ليفربول واصل ضغطه، ومن جديد هدد مرمى بيرنلي تحديدًا في الدقيقة 58 بعد ركلة ركنية نفذها ترنت ألكساندر آرنولد لتجد الكرة فان دايك الذي سدد كرة قوية مرت بجوار القائم الأيسر ولم يتمكن ساديو ماني من لمسها ليحولها إلى المرمى.

محمد صلاح ظهر بقوة في الدقيقة 60 بعدما تسلم كرة من عرضية تسيميكاس داخل منطقة الجزاء، وروضها وأطلق تسديدة قوية، كادت تدخل الشباك لولا تدخل دفاع بيرنلي الذي نجح في التصدي للكرة.

نيك بوب حارس بيرنلي كاد يكلف فريقه الهدف الثاني في الدقيقة 62، بعد تسديدة رائعة من ماني، حاول الحارس الإمساك بها لكن قوة الكرة جعلها تلفت وخرجت إلى ركنية.

ضغط ليفربول المتواصل أسفر أخيرًا عن الهدف الثاني في الدقيقة 69 عن طريق ساديو ماني، بعد تمريرة ذكية من ترنت ألكساندر آرنولد، ليقابل السنغالي التمريرة بتسديدة على الطائر سكنت شباك بيرنلي.

محمد صلاح سدد كرة مقوسة قوية من حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 75، مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى بيرنلي.

المباراة سارت على وتيرة واحدة في الدقائق التالية، وسط سيطرة من ليفربول على الكرة، ومحاولات على استحياء من الضيوف، لتمر الدقائق دون خطورة تذكر على المرميين.

لكن الوقت بدل الضائع شهد فورة ضغط من بيرنلي بحثًا عن تقليص الفارق، لكن أليسون نجح في الوقوف سدًا منيعًا في وجه تلك المحاولات الأخيرة.

وبهذه النتيجة رفع ليفربول رصيده إلى ست نقاط في صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي في انتظار باقي نتائج الجولة الثانية، فيما تلقى بيرنلي هزيمته الثانية، ليبقى حتى الآن بدون رصيد.

اقرأ أيضًا