يورو 2016 | كرواتيا تصعق إسبانيا وتضعها في مواجهة إيطاليا!
Getty
الكروات يحرمون لاروخا من قرعةٍ سهلةٍ ويتأهلا معاً لثمن نهائي المسابقة...

حقق المنتخب الكرواتي إنجازاً تاريخياً بفوزٍ دراماتيكيٍ على نظيره الإسباني بـ2-1 مساء اليوم الثلاثاء ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من مرحلة مجموعات بطولة يورو 2016، لينتزع الأول صدارة المجموعة الرابعة برصيد 7 نقاطٍ في انتظار القرعة التي ستضعه في مواجهة واحدٍ من أفضل ثوالث المجموعات الأخرى، بفارق نقطةٍ عن لاروخا التي حلَّت وصيفةً لكي تتأهل لمواجهةٍ صعبةٍ أمام إيطاليا في ثمن نهائي المسابقة، فيما فازت تركيا على التشيك بـ2-0 في مباراةٍ أخرى ليُبقي العثمانيون على آمالهم في الوصول لدور الـ16 ضمن أفضل الثوالث.

وافتتحت إسبانيا التسجيل مبكراً عقب تبادلٍ سريعٍ للكرات القصيرة انتهى ببينيةٍ رائعةٍ من سيلفا لفابريجاس خلف ظهر الدفاع الكرواتي، قبل أن يهدي صانع ألعاب تشيلسي زميله موراتا كرةً على طبقٍ من ذهبٍ أمام المرمى الخالي ليسجل الأخير هدف التقدم لإسبانيا وهدفه الشخصي الثالث قـ7 من بداية اللقاء، والذي وضعه في صدارة ترتيب هدافي البطولة حتى الآن بالتساوي مع نجم ويلز جاريث بيل.

وكادت لاروخا أن تطرق على الحديد الساخن بعدها بدقيقتين، بعدما واصل ساحر مانشستر سيتي سيلفا إبداعاته بعرضيةٍ مُتقنةٍ لزميله نوليتو الذي يقابلها بتسديدةٍ مباشرةٍ من داخل المنطقة، بيد أنها تمر بجوار القائم الأيسر البعيد لمرمى الحارس سوباسيتش قـ9.



وفي المقابل، تستفيق كرواتيا بعد مرور الدقائق الـ10 الأولى، فتبادل إسبانيا الهجمات، بعدما أخطأ راموس في تشتيت إحدى الكرات قـ12 لتصل الكرة إلى بيريسيتش الذي يُسدد مباشرةً صاروخاً يُبعده الحارس دي خيا لركنية، قبل أن تتهيأ لكرواتيا أخطر الفرص لمعادلة النتيجة بعدها بدقيقتين فقط بعدما ضغط بيريسيتش على دي خيا ليقطع منه الكرة وتذهب إلى نجم برشلونة راكيتيتش الذي يُسدد كرةً ساقطةً ترتد من العارضة أمام خط المرمى قـ14.

وتشعر إسبانيا بالخطورة، فتعود للسيطرة على الكرة في الدقائق الـ10 التالية، قبل أن يختبر سيلفا يقظة سوباسيتش بتسديدةٍ قويةٍ من خارج منطقة الجزاء، بيد أن الأخير يتصدى لها بثباتٍ قـ24، قبل أن ينخفض إيقاع اللعب عقب استهلاك إسبانيا للوقت المتبقي من زمن الشوط الأول بتمريراتها القصيرة السريعة الشهيرة بالـ"تيكي تاكا" يقيادة الرباعي: إنييستا، سيلفا، فابريجاس وبوسكيتس.



وقرب النهاية، كاد حامل اللقب أن يُباغت الكروات بهدفٍ آخرٍ عقب بينيةٍ من فابريجاس وضعت موراتا أمام المرمى، إلا أن الأخير يفشل في استلام الكرة بشكلٍ جيدٍ لتصل سهلةً  إلى سوباسيتش قبل دقيقةً على نهاية الوقت الأصلي للقاء، فيما يأتي الرد والعقاب الكرواتي سريعاً بعرضيةٍ من الجانب الأيسر عن طريق المتألق بيريسيتش والذي راوغ خوانفران بشكلٍ جيدٍ لتجد الكرة رأس الحربة كالينيتش الذي سبق رقيبه راموس وتمركز بشكلٍ رائعٍ عند القائم الأيمن القريب ليضع الكرة مباشرةً بكعب قدمه على يمين دي خيا من مسافةٍ قريبةٍ لينتهي الشوط الأول بتعادلٍ إيجابيٍ بنتيجة 1-1 بين الفريقين.

ويدخل الفريقان بقوةٍ في الشوط الثاني، فتبدأ إسبانيا الخطورة بعرضيةٍ من ألبا يقابلها موراتا بتسديدةٍ بجوار المرمى قـ54، فيما ترد كرواتيا بعرضيةٍ من داريو سرنا يخفق دي خيا في الخروج لإبعادها بشكلٍ سليمٍ لتصل إلى يدفاي الذي يسددها مباشرةً لتصطدم بجسد دي خيا قبل أن ترتد لبياكا الذي يسددها بشكلٍ استعراضيٍ بمقصيةٍ خلفيةٍ  إلى أنها تمر بجوار القائم الأيسر للمرمى الخالي قـ56.



ويدفع ديل بوسكي بتغييره الأول بدخول لاعب الوسط المدافع برونو سوريانو بدلاً من جناحه الأيسر نوليتو عقب مرور ساعةٍ من زمن اللقاء، قبل أن يدفع بالهداف المخضرم آريتز أدوريث مكان المرهق موراتا قـ67، قبل لحظاتٍ من فرصتين مُحققتين يهدرهما القائد سيرخيو راموس، كانت أولاهما برأسيةٍ قويةٍ ارتقى لتسديدها عقب ركنيةٍ مميزةٍ من سيلفا، بيد انها تمر بجوار القائم الأيسر بسنتيمتراتٍ قليلةٍ قـ68، قبل أن يهدر الفرصة الأخطر من ركلة جزاءٍ حصل عليها فريقه عقب سقوط سيلفا داخل المنطقة قـ71، بعدما سدد الكرة في منتصف المرمى ليبعدها سوباسيتش باقتدارٍ، في لقطةٍ أثارت غضب لاعبي كرواتيا اللذين كانوا قد طالبوا الحكم قبلها بدقائقٍ قليلةٍ فقط بركلة جزاءٍ مماثلةٍ عقب سقوط أحد لاعبيهم داخل منطقة الجزاء في كرةٍ مشتركةٍ مع راموس قـ65.

ودفع مدرب كرواتيا آنتي كاسيتش بلاعب وسط ريال مدريد ماتيو كوفاشيتش بدلاً من ماركو روج قبل 10 دقائقٍ على نهاية المباراة، فيما يرد ديل بوسكي بتغييره الأخير بدخول تياجو ألكانتارا مكان سيسك فابريجاس قـ83.



وبينما ظن الجميع أن المباراة في طريقها للانتهاء بالتعادل الإيجابي بين الفريقين، إذ بكرةٍ مفقودةٍ من آدوريث ترتد بهجمةٍ مرتدةٍ سريعةٍ يقودها المهاجم كالينيتش الذي يتريث قبل أن يمررها للمنطلق بسرعة الصاروخ بيريسيتش على الطرف الأيسر، ليسدد الأخير من داخل منطقة الجزاء كرةً أرضيةً قويةً تصطدم بطرف قدم بيكيه وتغير اتجاهها بقليلٍ لتخدع دي خيا وتمر بجوار قدمه لتفوز كرواتيا بهدفٍ قاتلٍ قـ88 من عمر اللقاء، فيما لم تفلح محاولات أبناء ديل بوسكي لإدراك التعادل على مدار الوقت المحتسب بدلاً من الضائع والممتد لـ4 دقائق، حيث أضاع سيلفا اخطر فرصهم بتسديدةٍ شتتها الدفاع من امام المرمى في اللحظة الأخيرة ليطلق الحكم صافرته معلناً نهاية المباراة المثيرة بفوز كرواتيا على إسبانيا بـ2-1.

التعليقات ()