ميسي وترينكاو يُنقذان برشلونة من فخ بيتيس بالدوري الإسباني
Messi Pedri Barcelona 2021
Getty
مباراة ملحمية..

اقتنص برشلونة ثلاث نقاط غالية جدًا من ملعب بينيتو فيامارين بالانتصار على ريال بيتيس في مباراة دراماتيكية بثلاثة أهداف لهدفين، ضمن منافسات الجولة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني.

رونالد كومان فاجأ الجميع بعدما خلت التشكيلة الأساسية من اسم الأسطورة ليونيل ميسي، ما انعكس سلبًا على أداء فريقه بصورة واضحة، وربما أراد الهولندي إراحته من أجل موقعة إشبيلية في نصف نهائي كأس الملك هذا الأسبوع.

وقدم برشلونة أداءً متواضع جدًا في الشوط الأول، فتقريبًا لم يظهر بأي هجمة تذكر على مرمى أصحاب الأرض، الذين على النقيض، شكلوا خطورة في أكثر من مناسبة على مرمى تير شتيجن.

أفضلية كتيبة بيليجريني في الأداء تحولت إلى أفضلية في النتيجة أيضًا، بعدما أحرز بورخا إيجليسياس في الدقيقة 36، لينتهي الشوط الأول على هذا الشكل ويضطر كومان إلى التدخل مع بداية الشوط الثاني.

بيدري حلّ في محل برايثوايت، وبعدها بدقائق لجأ كومان للحل السهل والمنطقي، إنه ليونيل ميسي، الذي نزل بالدقيقة 57 في محل ريكي بوتش، وبالدقيقة 59 أحرز التعديل سريعًا للنادي الكتالوني.

برشلونة بدأ في السيطرة على المباراة والتحسن بمجرد نزول ميسي، وشهدت الدقيقة 68 هدف التقدم للعملاق الكتالوني بعد عرضية من ألبا لمسها جريزمان بكعبه لترتطم في فيكتور رويز وتتحول عن طريق الخطأ إلى مرماه.

وبينما ظن الجميع أن البرسا في طريقه لإحراز ثالث الأهداف وإنهاء المباراة تمامًا، كسب نبيل فقير ركلة حرة من على حدود منطقة الجزاء من الجبهة اليُسرى ولعبها بنفسه على رأس فيكتور رويز ليمنح فريقه التعادل بالدقيقة 75.

بيتيس استعاد أفضليته بوضوح بعدما أحرز التعادل، وكان قاب قوسين أو أدنى من إحراز الهدف الثالث في أكثر من مناسبة لولا تألق تير شتيجن، فيما ظلّ ميسي هو مصدر الخطورة الوحيد لفريقه.

لكن في الدقيقة 86 وعلى عكس سير المباراة، منح البديل ترينكاو برشلونة الثلاث نقاط بعد تسديدة لا تصد ولا ترد بيسراه سكنت المقص الأيمن لمرمى بيتيس معلنًا فوز فريقه بموقعة كانت صعبة للغاية.

بهذا الفوز ارتفع رصيد برشلونة للنقطة 43 ليحتل بها المركز الثاني بالتساوي مع ريال مدريد مع تفوق الكتالوني بفارق الأهداف، بينما تجمد رصيد ريال بيتيس عند النقطة 30 بالمركز السابع.