ميلان ينقذ رقبة جيامباولو وينتزع فوزًا دراماتيكيًا من جنوى
Genoa Milan Marco Giampaolo Serie A 2019/2020
فوز صعب لميلان على حنوى في سيناريو دراماتيكي

    يوسف حمدي      تابعوه على تويتر

نجح ميلان في تحقيق انتصار هام وصعب خارج قواعده بعدما حل ضيفًا على جنوى بهدفين مقابل هدف واحد لحساب الجولة السابعة من الدوري الإيطالي.

وبدأ ميلان المباراة بصورته الشحيحة كعادته منذ بداية الموسم الحالي، حيث لم ينجح في صناعة أي فرص في بداية المباراة مع ظهور عشوائي للاعبيه.

ونجح جنوى في تسجيل الهدف الأول في الدقيقة الرابعة والثلاثين عبر لاعبه لاس شونة من ركلة حرة مباشرة أخطأ الحارس بيبي رينا في إبعاد الكرة.

وانتهى شوط المباراة الأول على إيقاع تقدم جنوى بهدف للا شيء، في شوط لم يظهر فيه ميلان أي شيء ليؤكد أن الأمور ليست على ما يرام.

وفي الشوط الثاني ظهر ميلان بوجه مغاير، ونجح نجم ريال مدريد المعار للروسونيري ثيو هيرنانديز في إدراك التعادل عقب مجهود فردي مميز من الجهة اليسرى.

وبعد دقائق قليلة، حصل ميلان على ركلة جزاء بعد لمس الكرة باليد من قبل مدافع جنوى الذي حصل على بطاقة حمراء بعد عودة حكم اللقاء إلى تقنية الفيديو، رغم كون الكرة لا تستحق الطرد على الإطلاق.

وسدد فرانك كيسي ركلة الجزاء بنجاح لينجح في تسجيل الهدف الثاني لصالح ميلان، ويعيد الحياة مرة أخرى للمدرب ماركو جيامباولو الذي كان يواجه خطر الإقالة في حال خسر في هذه المباراة.

وشهدت المباراة كثير من الإثارة في الدقائق المتبقية، حين تعرض كالابريا للطرد هو الآخر ليكمل ميلان المباراة بعشرة لاعبين أمام جنوى الذي يلعب بعشرة لاعبين. 

وحصل الثنائي سابونارا وكاستييخو على البطاقة الحمراء من على دكة البدلاء، وذلك في أعقاب احتساب حكم اللقاء لركلة جزاء مشكوك فيها في الدقائق الأخيرة لصالح جنوى. 

إنتر ويوفنتوس.. كيف تعيد الحياة لديربي إيطاليا؟

وتألق الحارس رينا وأبعد ركلة الجزاء بنجاح ليحافظ ميلان على انتصاره الذي رفع رصيده إلى 9 نقاط وأمن مقعد مدربه ماركو جيامباولو ولو مؤقتًا.

 

التعليقات ()