ميرانتي يُنقذ روما من "خسارة درامية" أمام جنوى
getty images
جنوى أهدر ركلة جزاء في اللحظات الأخيرة


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


أنقذ أنتونيو ميرانتي فريقه روما من خسارة درامية في الجولة الـ35 من الدوري الإيطالي، ذلك بتصديه لركلة جزاء في الوقت القاتل من المباراة أمام جنوى.

وكاد روما أن يعود للعاصمة الإيطالية بالنقاط الثلاثة المهمة جدًا في إطار سعيه لحجز مقعد مؤهل لدوري أبطال أوروبا الموسم القادم، لكنه خسر نقطتين واكتفى بتعادل مخيب بعدما تمكن جنوى من الوصول لهدف التعادل في الوقت القاتل من المباراة.

وحافظ الفريق على مركزه الخامس لكنه وسع الفارق مع أتالانتا في الرابع إلى 3 نقاط، ومنح ميلان فرصة خطف مركزه وإعادته للمركز السادس حال حقق الفوز على بولونيا غدًا الإثنين.

ساري: استطعنا العودة في الشوط الثاني ونترقب مباراة أرسنال

ولم يشهد الشوط الأول أي أهداف للفريقين رغم محاولتهما الهجومية الجيدة، وتواصل التعادل السلبي حتى الدقيقة الـ82 حين أحرز ستيفان الشعراوي هدف التقدم لروما.

وفيما ظن الجميع أن الجالوروسي سيعود للعاصمة بانتصار ثمين جدًا، خطف كريستيان روميرو هدف التعادل لجنوى في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا للضائع.

ضغط روما للأمام كثيرًا في محاولة جادة للوصول لهدف الفوز، إلا أن هجمة مرتدة سريعة لأصحاب ملعب فيرارس أسفرت عن ركلة جزاء لصالح أنتونيو سانابريا وضد حارس مرمى الضيوف "أنتونيو ميرانتي".

وتقدم سانابريا لتسديد ركلة الجزاء لكن ميرانتي كانت له اليد العليا هنا بتصديه للتسديدة وحفاظه لفريقه على تعادل قد يُوصف بالمخيب نظرًا لحاجة روما للنقاط الثلاثة لمواصلة الضغط على أتالانتا وميلان في سباق المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

التعادل رفع رصيد روما إلى 59 نقطة مقابل 56 نقطة للميلان الذي تنقصه مباراة، فيما أصبح رصيد جنوى 36 نقطة.

💫سترى بعض التغريدات أمامك عن خبر رحيل هازارد من تشيلسي ولكن مهلًا هذا هو كيليان هازارد، الشقيق الأصغر لإيدين. 👀🤦‍♂️

كيليان انتقل إلى نادي سيركل بروج البلجيكي 🇧🇪 pic.twitter.com/YdsDtcuaKs

التعليقات ()