البطولة العربية | الهلال يكتفي بهدف واحد ضد الأهلي ويؤجل الحسم لموقعة جدة
Twitter
مباراة الذهاب لم تحسم المتأهل للنهائي


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


فشل الهلال السعودي في التفوق على مواطنه وضيفه الأهلي بأكثر من هدف نظيف خلال مباراة ذهاب نصف نهائي بطولة كأس زايد للأندية الأبطال على ملعب جامعة الملك سعود، ليُؤجل الحسم للقاء الإياب في جدة يوم الإثنين 15 إبريل القادم.

ودخل الفريقان المباراة بعد نتائج متباينة في دوري أبطال آسيا الأسبوع الماضي، إذ حقق الهلال فوزًا مقنعًا على الدحيل القطري 3-1 ليتصدر مجموعته، فيما خسر الأهلي أمام باختاكور في أوزباكستان بهدف دون رد.

وغاب عن المباراة ما يقرب من 18 لاعبًا من الفريقين، أبرزهم كارلوس إدواردو وعبد الله عطيف ونواف العابد من الهلال للإصابة، وعبد الفتاح العسيري ومعتز هوساوي عن الأهلي لنفس السبب، فيما غاب سعيد المولد للإيقاف والثلاثي الهلالي الأجنبي الغير مدرج ضمن قائمة البطولة العربية "جيوفينكو وعلي الحبسي وديجينيك"، وفضل المدرب زوران ماميتش وضع مهاجمه بافيتيمبي جوميس على مقاعد البدلاء والبدء بجوناثان سوريانو في الهجوم.

طلال آل الشيخ: البطولة العربية تفوقت على البطولات الآسيوية والإفريقية

الأهلي بدأ المباراة بضغط متقدم على منافسه ومبادرة هجومية أسفرت عن فرصة أولى بتسديدة نيكولاي ستانسيو بعد 5 دقائق من البداية لكن المعيوف تصدى لها بامتياز، وبعدها طالب الفريق بركلة جزاء إثر لمسة يد تصدت لتسديدة محمد آل فتيل لكن الحكم وبعد العودة لتقنية الفيديو لم يحتسب شيئًا.

Hilal Ahli Arab Championship

دخل الهلال المباراة تدريجيًا وبدأت الكرة تنحصر في وسط الملعب دون محاولات هجومية جيدة على المرميين نتيجة الحذر الدفاعي من المدربين وتحجيم كل مدرب لنقاط قوة منافسه، وكاد الزعيم أن يفتتح النتيجة عند الدقيقة 41 بعد مراوغة رائعة من محمد الشلهوب لمحمد العويس لكن تسديدة سالم الدوسري ارتدت من القائم، وقد أظهرت الإعادة التلفزية أنه كان متسللًا لحظة التسديد، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

انطلق الشوط الثاني بأفضلية واضحة من جانب الهلال وقد تُوجت سريعًا وبعد 4 دقائق من البداية بهدف التقدم وأحرزه سوريانو بعد تمريرة بينية رائعة من الشلهوب، وقد حاول الأهلي الرد سريعًا على الهدف وأهدر ستانسيو فرصة جيدة بمراوغة ثم تسديدة خارج المرمى، ولم ينجح دجينيك في تمرير الكرة العرضية بالدقة المطلوبة ليُهدر هجمة أخرى واعدة للراقي.

Hilal Ahli Arab Championship

ماميتش رد على الضغط الأهلاوي بإشراك جوميس بدلًا من الشلهوب، ولم يتأخر فوساتي في إجراء تغييره الأول كذلك بمنح الفرصة لحسين المقهوي بدلًا من نوح الموسى.

السيناريو لم يختلف كثيرًا، إذ أصبح الأهلي هو الطرف المستحوذ على الكرة والمبادر بالهجوم فيما لجأ الهلال للدفاع مع محاولة المباغته بالهجمات المرتدة السريعة، ولكن آماله لتعويض هدف سوريانو تلقت ضربة كبيرة بخروج مهاجمه الفذ عمر السومة مصابًا عند الدقيقة 81.

وأشعل الحكم حماس جماهير الأهلي في مدرجات ملعب الجوهرة باحتسابه ركلة جزاء لصالح الفريق بعد لمسة يد ضد محمد البريك عند الدقيقة 83، لكن تقنية الفيديو أجبرت الحكم على إلغاء قراره بعدما اتضح عدم صحته.

الأهلي شدد من ضغطه في اللحظات الأخيرة أملًا في إدراك التعادل وقد طالب اللاعبون مجددًا بركلة جزاء إثر عرقلة المقهوي لكن الحكم الإماراتي وبعد توجهه للفيديو رفض طلبهم لينتهي اللقاء بانتصار الزعيم بهدف دون رد.

التعليقات ()