النسر يحلق أعلى إفريقيا .. الأهلي بطلًا لدوري الأبطال على حساب الزمالك
الأهلي - الزمالك
الأهلي - الزمالك
القارة السمراء تتعرف على بطل دوري أبطال إفريقيا

حقق النادي الأهلي بطولة دوري أبطال إفريقيا بعد الفوز على الزمالك بهدفين مقابل هدف، في اللقاء الذي أقيم في استاد القاهرة الدولي بين قطبي الكرة المصرية، وعاد الأهلي إلى منصات التتويج الإفريقية بعد أن غاب منذ 2013.

أجواء كبيرة أحاطت بالمباراة كونها لقاء القرن بين الأهلي والزمالك، قمة مصرية بنكهة إفريقية، جعلت القارة السمراء تنظر إلى استاد القاهرة لتنظر إلى بطل دوري أبطال إفريقيا في هذه النسخة.

جاءت أول خطورة في الدقيقة الثالثة من عمر اللقاء عن طريق مروان محسن بعد تمريرة رائعة وضعته داخل منطقة الجزاء وخلف مدافعي الزمالك ولكن تمكن لاعبو الأبيض من تصحيح موقفهم واسترداد الكرة مرة أخرى.

وفي الدقيقة 5 من عمر اللقاء تمكن محمد أبو جبل التصدي لكرة حسين الشحات استلمها من تمريرة جونيور أجاي بعد خطأ من إسلام جابر داخل منطقة الجزاء كادت أن تسفر عن الهدف الأول للمارد الأحمر.

تقدم النادي الأهلي في الدقيقة 6 من عمر اللقاء بعد الضغط بشكل قوي على دفاعات الزمالك، برأسية من عمرو السولية بعد ركلة ركنية نفذها علي معلول بشكل رائع.

وبعد الهدف هدأت المباراة بين الفريقين وتبادلا الكرات في وسط الملعب في محاولات من الفريق الأبيض من أجل العودة سريعًا في المباراة بعد تقدم الأحمر بهدف السولية.

أول خطورة من الزمالك في الدقيقة 16 من عمر اللقاء بتسديدة من خارج منطقة الجزاء ولكن جاءت بين أحضان محمد الشناوي، أتبعتها فرصة لأشرف بنشرقي ولكنها جاء أعلى من مرمى الفريق الأحمر.

وتوالت المحاولات البيضاء عن طريق أشرف بنشرقي في الدقيقة 18 بتسديدة من خارج منطقة الجزاء لكنها بجانب القائم الأيمن للشناوي حارس مرمى الأهلي.

وجاءت فرصة خطيرة أخرى للزمالك عن طريق طارق حامد في الدقيقة 30 ولكن عرضية لاعب خط وسط الأبيض لم تجد من يضعها في مرمى الأهلي ليعادل الكفة.

ومثلما جاء هدف الأهلي بعد ضغط، جاء هدف الأبيض كذلك، وتمكن شيكابالا في الدقيقة 31 من معادلة الكفة بإحراز هدف التعادل بعد فاصل مهاري للغاية وقام بمراوغة أكثر من لاعب ليسدد الكرة بقوة في الزاوية اليمنى لمحمد الشناوي.

وهدد الأهلي مرمى الزمالك في آخر دقائق الشوط الأول بعد اختراق من ناحية اليمين عن طريق حسين الشحات ولكن دفاعات الزمالك نجحت في تشتيت الكرة ليطلق حكم اللقاء مصطفى غربال صافرة الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.

وفي أول الكرات الخطيرة في الشوط الثاني، جاءت تسديدة مصطفى محمد في أيدي الشناوي حارس الأهلي في الدقيقة 49 بعد تمريرة رائعة من التونسي فرجاني ساسي.

كرة خرافية في الدقيقة 54 عن طريق حسين الشحات بعد اختراق أكثر من رائع من لاعبي الأهلي وضعت معلول أمام مرمى الزمالك ولكن مرر الكرة للشحات الذي سدد في القائم لترتد في قدم محمود علاء وتخرج إلى ركنية.

وغادر محمود عبدالرازق شيكابالا المباراة صاحب هدف الأبيض الأول، بعد شعوره بإجهاد وحل بدلًا منه الكونغولي كابونجو كاسونجو ليشغل الجناح الأيسر في اللقاء.

كما تصدى القائم الأيمن لأبوجبل لهدف من الشحات، في الدقيقة 65 تصدى القائم الأيمن للشناوي لتسديدة صاروخية من زيزو كادت أن تسفر عن الهدف الثاني الزمالك.

وخطف الأهلي هدف في الدقيقة 85 من عمر اللقاء عن طريق محمد مجدي أفشة بتسديدة صاروخية في الزاوية اليسرى لمحمد أبو جبل حارس مرمى الفريق الأبيض، وانفجرت دكة الأحمر فرحًا.

وأطلق الحكم صافرة المباراة ليعلن الأهلي بطلًا لدوري أبطال إفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه والأكثر تتويجًا في تاريخ البطولة الإفريقية.