أبطال أفريقيا – بعد مباراة مثيرة الترجي للنهائي برباعية في شباك أول أغسطس
الترجي إلى نهائي دوري أبطال أفريقيا بعد رباعية مثيرة في شباك الفريق الأنجولي

بلال محمد    فيسبوك      تويتر

نجح الترجي في قلب الطاولة على حساب أول أغسطس الأنجولي، ليحقق الفوز بأربعة أهداف لهدفين في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب رادس في إطار إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

الترجي بدأ المباراة، بقوة وضغط من اجل تسجيل هدف التقدم، وحصل على ركنيتين في أول خمس دقائق.

وعكس مجريات اللقاء خطف أول أغسطس عن طريق جيرالدو، لتتصعب المهمة على فريق باب سويقة، في الدقيقة الثامنة.

وبعد ربع ساعة من مجريات اللقاء، يحصل الترجي على ركلة جزاء يتقدم لها يوسف البلايلي ليسجل هدف التعادل ويعيد الآمال للجماهير المتواجدة في ملعب رادس.

وبعد أقل من عشر دقائق، محمد علي اليعقوبي يسجل الهدف الثاني للترجي لتشتعل المدرجات فرحاً، بهدف التقدم.

هدأ اللعب بشكل نسبي حتى نهاية الشوط الأول، وقبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق، ركلة حرة للفريق الأنجولي تنتهي بتصويبة خطيرة ولكن تعلو العارضة.

شوط المباراة الثاني كان أكثر إثارة من الفريقين، لتنتقل الإثارة إلى مدرجات المباراة التي لم تهدأ طيلة الشوط الثاني.

ونجح حارس الفريق الأنجولي، في الحفاظ على مرماه في الدقيقة 52 وأنهى هجمة خطيرة للترجي بعد عرضية من غيلان الشعلالي وتصويبة البلايلي.

وبخطأ قاتل، تسبب رامي الجريدي، فيه الهدف الثاني لأول أغسطس، بعد فشله في التصدي لركلة حرة وتدخل المرمى، في الدقيقة 65.

وبعد سبع دقائق، رفض هيثم الجويتي أن يتأخر فريقه وسجل الهدف الثالث لأصحاب الأرض، بعد هجمة مرتدة رائعة وتمريرة سحرية من غيلان الشعلالي.

المباراة تشتعل في الدقائق المتبقية، وسجل الضيوف هدف التعادل بعد ركلة ركنية، في الدقائق الأخيرة من المباراة ولكن الحكم يلغي الهدف باحتساب ركلة حرة للترجي.

وفي آخر خمس دقائق من عمر اللقاء، وبكرة طولية ثم لمسة سحرية تصل إلى المهاجم البديل انيس البدري، الذي أطلق رصاصة الرحمة وحسم التأهل إكلينيكيا للترجي بهدف رابع.

التعليقات ()