آرسنال يسقط في فخ التعادل أمام ساوثامبتون
Arsenal Unai Emery 2019
Getty Images
تعادل جديد لآرسنال يعقد وضعية أوناي إيمري

سقط آرسنال من جديد في فخ التعادل في مباراة أخرى في الدوري الإنجليزي الممتاز في المباراة التي استضاف فيها ساوثامبتون بهدفين لمثلهما.

وكان ساوثامبتون قد حل ضيفًا على أحمر مدينة لندن على ملعب الإمارات ضمن منافسات الجولة الثالثة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبدأت المباراة بوجه باهت لآرسنال، الأمر الذي اعتاد عليه الفريق خلال الموسم الحالي مما بات يهدد مدربه أوناي إيمري بالإقالة في أي وقت.

وتصدى بيرنارد لينو لأكثر من كرة خطيرة من لاعبي الفريق الضيف، أمام أداء دفاعي أقل من المتوسط من قبل أصحاب الأرض.

وفي الدقيقة الثامنة نجح مهاجم ليفربول السابق داني إنجز في ترجمة سيطرة ساوثامبتون وتسجيل الهدف الأول في شباك آرسنال ليعلن عن تقدم منطقي للضيوف.

بعد الهدف حاول آرسنال الانتفاض بحثًا عن هدف التعادل، وهو ما تحقق بالفعل عبر المهاجم الفرنسي ألكساندر لاكازيت في الدقيقة الثامنة عشر.

وظلت محاولات الفريقين من هنا ومن هناك بحثًا عن الهدف الثاني، ولكن نجاعة الهجمات لم تكن بالشكل الكافي من أجل هز الشباك سواء بالنسبة لأصحاب الأرض أو الضيوف.

وعلى ذلك مر ما تبقى من دقائق من الشوط الأول للمباراة دون أن يشهد جديدًا على مستوى النتيجة، لينتهي على وقع التعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

في الشوط الثاني لم تختلف الأمور كثيرًا عن الشوط الأول، بل استمرت سيطرة ساوثامبتون على المباراة في البدايات كما كان الحال قبلها.

وفي الدقيقة الحادية والسبعين، نجح جيمس وارد باوسي في تسجيل الهدف الثاني لساوثامبتون ليضع آرسنال في ورطة كبيرة خلال الربع ساعة الأخيرة من المباراة.

وفي الدقيقة الأخيرة، نجح آرسنال في تسجيل هدف التعادل عبر مهاجمه ألكسندر لاكازيت الذي أنقذ الفريق من خسارة ولكنه ترك وضعيته معقدة كما هي.

توريرا يُلمح بالرحيل عن أرسنال في يناير

ولم تفلح محاولات آرسنال في تسجيل هدف الفوز، لينتهي شوط المباراة الثاني بالتعادل، وتتواصل معاناة آرسنال مع مدربه أوناي إيمري الذي بات مهددًا بالإقالة أكثر من أي وقت مضى.

 

التعليقات ()