الدوري الإسباني | ليفانتي يمنح برشلونة والريال قبلة الحياة بالتغلب على أتلتيكو مدريد
Joao Felix Atletico Madrid 2020-21
Getty Images
سقوط جديد..

سقط أتلتيكو مدريد في فخ الهزيمة من ضيفه ليفانتي بهدفين نظيفين، في المباراة التي جمعت بينهما مساء السبت بملعب واندا ميتروبوليتانو في إطار الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني.

ليفانتي هو نفسه من تعادل مع الأتليتي يوم الأربعاء الماضي في المباراة المؤجلة بينهما من الجولة الثانية لليجا بهدف لكل فريق، واليوم يهزم كتيبة دييجو سيميوني ليمنح الأمل بذلك لقطبي إسبانيا برشلونة وريال مدريد في المنافسة على درع الدوري مجددًا.

هدف المباراة الأول أتى عبر موراليس في الدقيقة 30، وقد أهدر أصحاب الديار قبلها وبعدها عددًا كبيرًا من الفرص المحققة وسط تألق منقطع النظير من الحارس داني كارديناس.

وبالدقيقة الأخيرة خرج يان أوبلاك من مرماه من أجل مساندة الهجوم في ركنية أملًا في التعادل، لكن جورجي دي فروتوس استغل الأمر وقطع الكرة وسدد الكرة من نصف الملعب في المرمى الخالي من حارسه مُنهيًا المباراة لصالح ليفانتي بهدف ثانٍ.

الهزيمة من ليفانتي هي الأولى لأتلتيكو مدريد على واندا ميتروبوليتانو بالليجا منذ شهر ديسمبر 2019، عندما هُزم وقتها الروخي بلانكوس على يد برشلونة بهدف ليونيل ميسي الرائع آنذاك.

رصيد النادي العاصمي من النقاط تجمد عند النقطة 55 في الصدارة، وباتت الفرصة مواتية لريال مدريد لتقليص الفارق إلى 3 نقاط فقط حال الفوز على بلد الوليد في وقت لاحق مساء السبت.

بشكلٍ عام لا يزال لأتلتيكو مدريد مباراة مؤجلة من شأنها أن تجعل الفارق 6 نقاط إن انتصر فيها، لكن تقليص الفارق إلى هذا الحد مع تبقي مباراتي البرسا والملكي أمام الأتليتي يُحيي المنافسة على اللقب مرة أخرى.

تجدر الإشارة هنا إلى أن برشلونة يأتي ثالثًا في جدول ترتيب الليجا برصيد 46 نقطة ومباراة أقل عن ريال مدريد، إن فاز بها وفاز بمباراة هذه الجولة يصبح افارق مع الأتليتي 3 نقاط أيضًا.

كما من الجدير بالذكر أن فوز ليفانتي قد رفع رصيده إلى النقطة 31 ويرتقي إلى المركز الثامن.