الأخبار النتائج المباشرة
كأس العالم - المونديال

قوة الشخصية ودور رونالدو ضمن أبرز خمسة اختلافات بين نسخة البرتغال 2014 و2018

6:00 م غرينتش+2 15‏/6‏/2018
logo clear Cristiano Ronaldo | Portugal | 2017
تغير كبير شهده الفريق البرتغالي في الأربع سنوات الأخيرة

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

إذا كان هناك فريق حقق قفزة نوعية خلال السنوات الأربع الفاصلة بين النسخة الحالية للمونديال والسابقة فسيكون البرتغال بلا شك.

نجحت البرتغال في تلك الفترة في تحقيق القفزة من فريق ممتع يتمتع بمجموعة من النجوم إلى بطل أوروبا وأحد المرشحين لكأس العالم.

ونستعرض في هذا التقرير أبرز الاختلافات بين النسخة الحالية للبرتغال وتلك التي لعبت مونديال 2014.

طالع باقي السلسلة:

جاهزية نوير وتغير أسلوب اللعب ضمن أبرز خمسة اختلافات بين نسخة ألمانيا 2014 و2018

دور ميسي وتغير أسلوب اللعب ضمن خمسة اختلافات بين نسخة الأرجنتين 2014 و2018

غياب الضغوطات ورأس الحربة ضمن خمسة اختلافات بين نسخة البرازيل 2018 و2014

ساوثجيت ومعدل الأعمار ضمن خمسة اختلافات بين نسخة انجلترا 2014 و2018

  • Portugal Probable XI WC 2018

    #1 أسلوب اللعب

    اعتمدت البرتغال مع باولو بينتو، مدرب الفريق، في 2014 على تشكيلة تبدو على الورق هجومية باعتماد الثلاثي ناني-رونالدو وهوجو ألميدا ومن خلفهم ثلاثي الوسط فيلوسو، وجواو موتينيو ورؤول ميريليش، لاعبون جميعهم يميلون للنزعة الهجومية.

    فشلت التشكيلة البرتغالية في تخطي المجموعات وتكبدت هزيمة ثقيلة على يد ألمانيا برباعية نظيفة ، ليأتي فيرناندو سانتوس مدربا ويقوم بتغييرات جذرية على صعيد الأسماء وطريقة اللعب.

    تحول سانتوس إلى خطة 4-4-2 ووظف رونالدو كرأس حربة ثان، واعتمد على فقط جواو موتينيو من الحرس القديم في خط الوسط وزج بالأسماء الشابة مثل ويليام كارفاليو ودانيلو، الغائب عن المونديال الحالي للإصابة.

    أصبحت البرتغال مع سانتوس فريق تكتيكي وليس مندفع هجوميا مثل الماضي ، وأمست النتيجة هي الأهم وليس جمالية اللعب وهو ما أتى ثماره وتوج الفريق بطلا لأوروبا وجعله مرشحا للذهاب بعيدا في روسيا.

  • Portugal Euro 2016 European Championships France

    #2 تطور الشخصية

    أعطى تتويج الفريق بأمم أوروبا الأخيرة دفعة كبيرة على المستوى النفسي، فبعد أن كان الفريق يشارك في البطولات الكبرى بطموح الظهور المشرف، أصبح يطمح للتتويج ويلعب من أجل اللقب.

    ويبدو أن أخيرا نجح كريستيانو رونالدو، قائد الفريق، بنقل شخصيته وروحة الانتصارية مع ريال مدريد إلى المنتخب بوصول سانتوس، ولعب التتويج باللقب الأول في تاريخ البلاد في 2016 دورا كبيرا في تحرير الفريق نفسيا.

  • Paulo Bento Olympiakos

    #3 تغيير المدرب

    في البطولة الماضية كان باولو بينتو، مدرب شاندانج الصيني، هو مدرب الفريق ولكنه كما ذكرنا فشل في إعطاء الفريق هوية لا هجومية ولا دفاعية، ليأتي فيرناندو سانتوس من تجربة تدريب اليونان وسط تخوفات من اختلاف أسلوبه عن طبيعة الكرة البرتغالية ويفرض أسلوب لعب وصف من الكثيرين بالتكتيكي والدفاعي.

    وأسكت سانتوس منتقديه بالتتويج باللقب الأوروبي وسيكون على موعد على اختبار ثاني لإثبات مدى فاعلية أسلوبه، هذه المرة من بوابة كأس العالم، والتي يدخلها كمرشح كونه بطل أوروبا ويمتلك اللاعب الأفضل في العالم.

  • Cristiano Ronaldo

    #4 نضوج رونالدو

    لا يوجد اختلاف على وضع رونالدو كأفضل لاعب في العالم بين 2014 و2018، وعلى كونه بطلا لأوروبا مع ريال مدريد أيضا في العامين، ولكن كريستيانو تغير على عدة أصعدة في تلك السنوات الأربع.

    في 2014 كان رونالدو لا يزال يلعب كجناح أيسر صريح، ولكن الآن، ومع تقدمه في السن، تحول رونالدو إلى قلب الهجوم ليصبح هو هداف الفريق في ظل غياب رأس حربة على مستوى مميز يقود هجوم الفريق.

  • Bernardo Silva & Andre Silva & Joao Mario

    #5 الثقة في الشباب

    وضع سانتوس ثقته في مجموعة من شباب اللاعبين بجوار رونالدو لقيادة هجوم البرتغال وتخلى عن الحرس القديم مثل ناني، فاريلا وهيلدر بوستيجا.

    وأصبحت اسماء مثل جونسالو جويديش، جيلسون مارتينس، بيرناردو سيلفا، وأندريه سيلفا هي نجوم الفريق، مع عدم نسيان جواو ماريو، رافائيل جيريرو، وغيرهم.