الأخبار النتائج المباشرة
دوري أبطال أوروبا

احترام الخصم وحلول جوارديولا الصاروخية في أبرز ملامح رباعية مانشستر سيتي على بازل

11:36 م غرينتش+2 13‏/2‏/2018
Manchester City
مانشستر سيتي يضع قدماً في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا


بقلم    {كريم رزق}      تابعه على تويتر


فاز مانشستر سيتي على بازل السويسري برباعية نظيفة على ملعب سانت جاكوب بارك في مباراة ذهاب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا.

إيكاي جوندوجان سجل الهدف الأول، بيرناردو سيلفا سجل الهدف الثاني، فيما سجل سيرجيو أجويرو الهدف الثالث، وعاد جوندوجان لاختتام الأهداف.

ونرصد لكم أبرز ما جاء في هذه المباراة من نقاط فنية

  • Ilkay Gundogan Manchester City

    #1 احترام الخصم يسهل المهمة

    بدأ المدرب الإسباني بيب جوارديولا المباراة بتشكيلة من لاعبيه الجاهزين والأساسيين في كل المراكز، لم يستهن بالخصم أو يقلل من قدراته فيريح أفضل لاعبيه، بل بالعكس، استمر الاعتماد على أفضل العناصر في كل الخطوط، تركيز كبير منذ انطلاق صافرة بداية المباراة، جدية واضحة وهدف ثابت بحسم الصعود إلى ربع النهائي من سويسرا.

  • Manchester City

    #2 فارق الجودة

    الأمور على أرض الملعب أوضحت فارق الجودة والإمكانيات الكبيرة بين الفريقين، استحواذ كامل من مانشستر سيتي على الكرة، وفرض الأسلوب على المنافس في عقر داره، وتنوع طرق اللعب على الأجنحة ومن العمق، واستغلال أمثل للضربات الثابتة وأخطاء المنافس نتيجة الضغط العالي الكبير وقطع الكرات في الثلث الدفاعي لبازل بسبب الكثافة الهجومية للسيتي.

  • Manchester City

    #3 ليس في الإمكان أفضل مما كان

    بازل بدا عاجزاً أمام صد الطوفان الهجومي الذي يشنه مانشستر سيتي كلما قرر شن أحد الغارات، فريق متراجع للخف بتسعة لاعبين أمام مرماه، ويبدو أن المدير الفني واللاعبين والجماهير اقتنعوا بصعوبة مهمتهم قبل بداية المباراة نتيجة فارق الإمكانيات مع السيتي، ومحاولة الخروج بأقل الخسائر عن طريق تضييق المساحات وتقارب الخطوط والاعتماد على الهجمات المرتدة، إلا أن بازل لم يتمكن من تنفيذ خطته وكان دفاعه هشاً وظهرت العديد من المساحات في خطوطه، ولم يتمكن من تنفيذ الهجمات المرتدة حتى.

  • Ilkay Gundogan Manchester City

    #4 حلول صاروخية للتكتلات الدفاعية

    أضاف الألماني إيكاي جوندوجان حلول هجومية جديدة للمدرب بيب جوارديولا، اللاعب سجل الهدف الأول من ضربة رأسية إثر عرضية كيفن دي بروينه، وأضاف الهدف الرابع من تسديدة متقنة من خارج منطقة الجزاء ببراعة، وهو ما منح سيتي قدرة كبيرة على كسر التكتلات الدفاعية باستخدام سلاح التسديد البعيد، وهو ما تحقق أيضاً في هدف سيرجيو أجويرو الثالث الذي جاء من تسديدة من خارج منطقة الجزاء أيضاً.

  • Pep Guardiola Man City yellow ribbon

    #5 نقطة ضعف متكررة للسيتي

    بعد الهدف الرابع الذي سجله مانشستر سيتي، تحرر بازل بشكل أكثر نسبياً من الواجبات الدفاعية والتكتل وبدأ الفريق ينفذ الضغط المتقدم على دفاعات مانشستر سيتي، ونجح في بعض الأوقات في منع رجال جوارديولا من الخروج بالكرة بسهولة وبناء الهجمة بسلاسة، وقطع الكرات وشن بعض الهجمات الخطيرة على مرمى البرازيلي إديرسون، الأمر الذي تكرر في مواجهة سيتي للعديد من الفرق التي أرهقته الموسم الحالي عند تنفيذ هذا الأسلوب مثل مباراة ليفربول التي خسرها الفريق بنتيجة 4-3، وعلى بيب إيجاد حل لهذه الجزئية إذا أراد المضي قدماً في هذه البطولة أمام أقوى الفرق الهجومية في أوروبا.