مولر يحمل جندوجان وأوزيل وأردوغان مسؤولية وداع المونديال

التعليقات()
Laurence Griffiths
نجم بايرن ميونخ يحمل زميليه مسؤولية تشتيت تركيز الفريق قبل انطلاق كأس العالم.

علي رفعت    فيسبوك      تويتر

حمل توماس مولر نجم بايرن ميونخ ومنتخب ألمانيا زميليه في الماتشافت مسعود أوزيل وجندوجان جزءًا كبيرًا من مسؤولية خروج الفريق من بطولة كأس العالم.

جاء هذا في تصريحات صحفية نقلتها صحيفة "بيلد" على لسان اللاعب، وأكد خلالها أن أزمة مقابلة ثنائي منتخب ألمانيا بأردوغان قبل انطلاق البطولة قد ألقت بظلالها على مستوى الفريق.

مولر قال: "عندما تكون لاعبًا في منتخب يحمل لقب كأس العالم تكون مراقب من قبل الجميع، وعليك أن تتعامل مع العديد من الأمور بالشكل المناسب، بعضها حتى لا علاقة له بكرة القدم".

وأضاف: "لا أعلم ربما هناك أشخاص سعداء بما وصل إليه الفريق في هذه البطولة، لكنني أعتقد أنه كان العديد من العوامل الخارجية التي تسببت في ذلك المستوى".

منتخب ألمانيا فشل في الصعود لدور الـ 16 في كأس العالم بعد أن تعرض لهزيمتين من كل من المكسيك وكوريا الجنوبية في الجولتين الأولى والثالثة، وحقق انتصارًا وحيدًا ضد السويد في الجولة الثانية.

صحف كأس العالم | سقوط ألمانيا المدوي في المونديال

المونديال اليوم| صدام سنغالي كولومبي على التأهل وقمة بنكهة احتياطية في المجموعة السابعة

جدير بالذكر أن كل من جندوجان وأوزيل كانا قد تسببا في الكثير من الجدل قبل انطلاق كأس العالم بعد انتشار صورة لهما مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

إغلاق