الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

منطقة تشجيع - ماذا يحدث في مانشستر يونايتد؟

5:10 م غرينتش+2 30‏/7‏/2018
Woodward mourinho ferguson manchester united
"منطقة تشجيع" هي عمود رأي خاص بالكاتب لمناقشة أهم الأحداث الكروية حول العالم

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

موسم ماضٍ انتهى دون تحقيق أي بطولة لتنتظر الجماهير تدعيمات قوية من أجل مواصلة الحلم -رغم عدم قناعة الكثريرين بمورينيو- نحو لقب الدوري الغائب عن خزائن الشياطين الحمر منذ اعتزال السير أليكس فيرجسون.

ثغرات الفريق واضحة لكل من يتابع كرة القدم دون أن يكون مدربًا أو مشجعًا حتى، مدافع قائد بجوار إيريك بايلي وظهيري جنب ولاعب وسط وجناح أيمن. إُضيف إليها بعد ذلك مهاجم بديل للوكاكو بعد ما حدث في الجولة التحضيرية.

بداية قوية لسوق الانتقالات بالتعاقد مع الثنائي فريد من شاختار دونستيك ودالو من بورتو قبل أن تهدأ الأمور تمامًا حتى بدأ الصدام بين مورينيو وإدارة النادي.

حديث عن الصفقات واللاعبين الغائبين بسبب كأس العالم وعن المنافسين أحيانًا وأخيرًا التصريح علنًا عن الصفقات قائلًا: "أريد إضافة لاعبين في الفريق ولكنني لا أثق بأن لذك سيحدث، سيتم التعاقد مع لاعب واحد فقط. لقد أعطيت لإدارة النادي قائمة من خمسة لاعبين منذ أشهر قليلة وسأنتظر لأرى إذا كان ممكنًا الحصول على أياً منهم".

بالغ جوزيه مورينيو في انتقاداته للاعبيه ولقوام الفريق المتاح ولمارسيال وفي الحديث عن الأندية الأخرى ولكنه لم ولن يكن مخطئًا في الحديث عن الصفقات المطلوبة أو رعونة إد وودوارد -وإن لم يقولها علنًا- في التعامل مع التعاقدات.

لاعب مانشستر يونايتد السابق: جوارديولا يحتاج للتعلم من فيرجسون

انتقاد وودوارد لم يكن بالحدث الجديد فديفيد مويس ومن بعده فان جال اشتكا من أسلوب الإدارة في الصفقات.

الخلافات لا تنتهي بين مشجعي مانشستر يونايتد والمتابعين للكرة بشكل عام حول مورنيو الشخصية المثيرة للجدل دائمًا. أسلوب عقيم أو فعال، فاشل أو يبني للمستقبل وغيرها الكثير من النقاشات ولكن ما يحدث الآن في أولد ترافورد يثير الجدل أكثر من مورينيو نفسه.

إدارة مانشستر يونايتد جددت تعاقد مورينيو يناير الماضي وأعطته الثقة ليبدأ الموسم الجديد دون تزويده بالأسلحة المطلوبة قبل الحساب في موسم حاسم لمستقبل المدرب والنادي.

حلان لا ثالث لهما أمام الإدارة. تجديد الثقة في مورينيو وإبرام التعاقدات المطلوبة أو رحيل المدرب والبحث عن مشروع جديد ولكن ما يحدث الآن يُنذر بموسم كارثي قد يُعيد النادي إلى الخلف خطوات كثيرة.

فيديو – مورينيو: طلبت صفقات جديدة من مانشستر يونايتد

طريقة لعب مانشستر يونايتد الحالية 3/3/4 أو 1/3/2/4 تعتمد بشكل كبير على الأطراف سواء الظهير أو الجناح وهو ما ليس متوافرًا في الفريق الآن. 

فالنسيا وأشلي يونج في الأصل جناحين عادا للعب دور الظهير دون أي قدرة على التمريرات العرضية المتقنة لمهاجم بحجم لوكاكو.

مركز الجناح الأيمن لا يوجد من يستطيع تقديم هذا الدور إلا خوان ماتا وليس بالشكل الأمثل الذي يساعد الفريق.

الجولة التحضيرية أظهرت أيضًا أن مانشستر يونايتد في حاجة ماسة للتعاقد مع مهاجم بديل للوكاكو فمارسيال وسانشيز كلاهما لم ينجح في القيام بهذا الدور.

المشكلة ليست بأقل من ذلك فيما يتعلق بقلب الدفاع فسمولينج وجونز وروخو قد يكونوا مدافعين جيدين ومنهم من أظهر صلابة كبيرة في الموسم الأول لمورينيو ولكنهم تحت الضغط انهاروا جميعًا بين إصابة وسوء مستوى والأمر لا يختلف كثيرًا بالنسبة لفيكتور ليندلوف.

لاعب مانشستر يونايتد: عدت للفريق من أجل البقاء

وودوارد يواصل الفشل في العمل مع كرة القدم والصفقات ووجود مدير رياضي للنادي أصبح أمرًا لا غنى عنه لتفادي أصرار أكبر مستقبلًا.

أيام قليلة متبقية على نهاية سوق الانتقالات في انتظار لاعب أو اثنين يُضافان لقائمة مانشستر يونايتد قبل موسم مصيري للنادي ولجوزيه مورينيو نفسه.

سواء تم التعاقد مع لاعبين أم لا فجوزيه مورينيو سيرحل بنهاية الموسم المقبل إذا لم يحقق لقب الدوري ولكن الاختلاف سيكون على أسباب الفشل في تحقيق الدوري مجددًا والذي يشترك فيه المدرب البرتغالي وإدارة النادي واللاعبين.

تواجد توبي الدرفايرلد وويليان سيُلقي بالمسئولية على جوزيه مورينيو بالنسبة الأكبر، وفي حال عدم التعاقد معهم فستكون الإدارة هي السبب الأكبر في ذلك.

مهما كانت النتيجة فإد وودوارد يجب أن يرحل قبل مورينيو تاركًا مكانه لمدير رياضي قادر على إدارة منظومة كرة القدم في النادي.