مفاجأة البرازيل في كوبا أمريكا يتغزل في ميلان

التعليقات()
Buda Mendes
رسالة واضحة لإدارة ميلان

كتب | عادل منصور | فيس بوك | تويتر


تعمد مفاجأة منتخب البرازيل في كوبا أمريكا إيفرتون سواريز، مغازلة ميلان، بترك الباب مفتوحًا أمام انتقاله إلى "سان سيرو"، واصفًا الروسونيري بأحد أفضل وأعرق الأندية الأوروبية.

وخطف الشاب البالغ من العمر 23 عامًا الأضواء بظهوره اللافت مع السيليساو في الكوبا، مسجلاً 3 أهداف بجانب تمريرتين حاسمتين، ليساهم في عودة الكأس الغائبة عن "ماراكانا" منذ أكثر من عقد من الزمان.

وفي أغلب تصريحاته مع وسائل الإعلام، لا يفوت إيفرتون فرصة للحديث عن حلمه بالتقدم خطوة حقيقية إلى الأمام في مسيرته الاحترافية، بترك ناديه جريميو لبدء مغامرة جديدة في ملاعب القارة العجوز.

 مرة أخرى سُئل بطل الكوبا. هل أصبحت مستعدًا لخوض تجربة أوروبية، فأجاب في حواره مع موقع "توتو ميركاتو" الإيطالي "أعتقد ذلك، ويبدو لي أنني عملت من أجل ذلك".

وأضاف في حديثه المقتضب "أرغب في اختبار نفسي في أوروبا، حيث سأواجه لاعبين دوليين، وهذا سيساعدني على التطور والتعلم كرجل وكلاعب".

وختم بالرد على سؤال حول ميلان بالذات، قائلاً "بالطبع فريق رائع وأحد أفضل الفرق الأوروبية، إنهم من صفوة أندية العالم".

إغلاق