محرز إلى مانشستر سيتي - خطوة للأمام أم مجازفة غير محسوبة؟

التعليقات()
(C)Getty Images
خطوة انتظرها النجم الجزائري منذ يناير الماضي

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

أعلن نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، تعاقده مع الجزائري رياض محرز نجم مانشستر سيتي، في واحدة من أهم الصفقات بالميركاتو الصيفي الحالي.

الصفقة وصلت قيمتها 60 مليون جنيه إسترليني، أنفقها مانشستر سيتي ومدربه بيب جوارديولا استمرار لتدعيم صفوف الفريق.

الصفقة تأخرت 6 أشهر كاملة.. عاند خلالهم ليستر سيتي في السماح لمحرز بترك الفريق والانتقال لمستوى أعلى، حيث رفض 3 عروض مقدمة للنجم الجزائري في يناير الماضي.

الخطوة انتظرها محرز كثيرا ولكن ماذا بعد ؟


خطوة للأمام


mahrez manchester city

نجح محرز في قيادة ليستر سيتي بالفوز بلقب الدوري الإنجليزي، في مفاجأة كبيرة كان هو أحد أهم أبطالها منذ 3 مواسم.

نجولو كانتي بطل آخر زامله، قرر القفز سريعا من مركب ليستر، قبل أن تغرق ويعود النادي مرة أخرى لمكانه الطبيعي كنادي متوسط.

كريستيانو رونالدو ينتقل رسميا من ريال مدريد إلى يوفنتوس

محرز ارتكب خطأ كبير بتجديد عقده رغم وجود اهتمام بضمه من أرسنال وتشيلسي، ليظل حبيسا داخل جدران الثعالب.

خطوة اليوم تبدو إصلاحا لمسار محرز الذي استحق هذه المكانة منذ مواسم عديدة، لامتلاكه جميع المقومات التي تسمح له اللعب على أعلى المستويات.

الانتقال لمانشستر سيتي يمثل خطوة هامة جدا للجزائري، حتى يعود مرة أخرى لأفضل مستوياته، وينافس مجددا على الجوائز الفردية محليا وأوروبيا.


لماذا مانشستر سيتي؟


Mahrez

طموح الفريق الإنجليزي يظل مستمرا في الوصول لدوري أبطال أوروبا، وضم محرز يعتبر أحد أهم الخطوات لتحقيق الوفرة الكاملة التي تحتاجها هذه البطولة.

الفائزون والخاسرون من صفقة انتقال كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس

استفادة محرز متاحة أيضا من هذه الرغبة، حيث سبق وأن حقق لقب البريميرليج، ربما جاء الدور على لقب آخر لم يحقق أي لاعب عربي سوى مواطنه رابح ماجر.

الارتقاء بمستوى الطموحات هي الميزة الأكبر لمحرز، بعدما كان مهددا بانهيار مسيرته


خطر وارد


Mahrez

الأزمة الأكبر التي قد تواجه رياض محرز مع سيتي، هو توافر عدد كبير من الأجنحة لدى مانشستر سيتي والذين يمرون بفترات مميزة من مسيرتهم.

رحيم سترلينج، ليروي ساني، برناردو سيلفا يصعب تصور استمرارهم لفترات طويلة على الدكة وإلا سيهددون بالرحيل خاصة أول إسمين.

هل كان على محرز الانتظار لعروض أخرى ربما من مانشستر يونايتد أو تشيلسي أو أرسنال؟ كأندية أكثر احتياجا لخدماته وتضمن له فرصة اللعب كأساسي؟.

أم أن إصرار جوارديولا على محرز أكثر من مرة، ومحاولة ضمه 4 مرات عن طريق 3 عروض، قد يعني أنه ربما يلعب أساسيا على حساب أحد الأجنحة الأخرى، بل أعطاه ضمانات على ذلك قبل التوقيع..

 

إغلاق