الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

ما بعد المباراة | النسخة الأفضل لآرسنال، وفينجر كسب معركته الخاصة مع بوتشيتينو!

5:39 م غرينتش+2 18‏/11‏/2017
Mustafi v Spurs
تحليل ديربي شمال لندن بين آرسنال وتوتنهام ..

تحليل | محمود عبد الرحمن | فيس بوك | تويتر


حسم آرسنال ديربي شمال لندن الذي جمعه بخصمه اللدود توتنهام هوتسبير، بهدفين دون رد، على ملعب الإمارات في افتتاح المرحلة الثانية عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز، ليحبط آرسنال بذلك آمال توتنهام الذي كان يسعى لخطف مركز الوصافة.

هذا الانتصار جعل آرسنال يواكب فرق الصدارة، حيث عزز رصيده إلى 22 نقطة متخلفًا بفارق الأهداف فقط عن تشيلسي، الرابع، الذي يواجه وست بروميتش ألبيون لاحقًا.

آرسنال | التوليفة الأفضل لآرسنال

■ تعامل آرسنال مع خصمه بمنتهى الإجادة خاصة في الشوط الأول الذي خرج فيه بالمراد، وتحديدًا من خلال الضغط العالي الذي اعتمد عليه من الثلاثي الأمامي (مسعود أوزيل، ألكسندر لاكازيت، أليكسيس سانشيز)، وهو ما حرم توتنهام من أهم ميزة وهي بناء اللعب من الخلف.

■ ضغط آرسنال العالي أجبر توتنهام على اللجوء للكرات الطويلة دائمًا، وهنا أيضًا تفوقت دفاعات آرسنال بقيادة العائد للتألق شكوردان موستافي في كسب الثنائيات الهوائية، رفقة المتألق الآخر لوران كوسيلني (فاز بـ6 ثنائيات من أصل 8).

■ في السابق كان يعيب آرسنال تمادي ثنائي الوسط جرانيت تشاكا وآرون رامسي في الاندفاع الهجومي معًا دون أي انضباط أو تغطية من أحدهما للآخر، لكن هذا الأمر اختفى اليوم فشاهدنا تبادل أدوار بين رامي وتشاكا، بثبات أحدهما في حالة تقدم الثاني، والتقدم أيضًا جاء لمعانة الثلاثي الأمامي في أسلوب الضغط العالي.

■ من أهم مكاسب آرسنال تألق الثلاثي الهجومي، ألكسندر لاكازيت ومسعود أوزيل وأليكسيس سانشيز. هذه التوليفة لم تبدأ معًا في كثير من الأحيان لأسباب مختلفة، لكنهم معًا يمثلان الثقل الهجومي الحقيقي لآرسنال، وتألقهم سيعني أن آرسنال له شأن مختلف.

تحرك لاكازيت كثيرًا وربط بشكل مميز مع زملائه، في حين كان سانشيز لديه الطاقة والحماس لاستغلال المنافسة والظهور بشكل أفضل، أما أوزيل فقد كان مميزًا في توزيع الكرات واستعاد لمساته الجميلة.

الجانب السلبي وغير المفهوم في آرسنال هو استبدال لاكازيت دائمًا.. المهاجم الفرنسي لم يُكمل سوى مباراة واحدة فقط من أصل 12 مباراة هذا الموسم، سبب غير معروف إخراجه دائمًا دون غيره، لكن سبب كوكلين معروف في سعي فينجر للمزيد من التأمين في وسط الميدان خاصة بعد دخول هاري وينكس من طرف توتنهام.

■ نوع آرسنال من طرق هجومه، لكنه ركز أكثر على الأطراف من انطلاقات هيكتور بيليرين، والكرات البينية المميزة التي قدمها آرون رامسي ومسعود أوزيل، عدم لجوء آرسنال لجهة معينة في هجمات، شتت دفاع توتنهام.

■ أهم مكاسب آرسنال أيضًا عودة المدافع شكوردان موستافي، قائد حقيقي في الدفاع يعطي التوجيهات باستمرار لزملائه، وهو أفضل خيار لآرسنال إن لعب بثلاثي في الخط الخلفي، أفضل من بير ميرتساكر في عمق الدفاع.

 

 
 توتنهام | حلقة مفقودة في الدفاع

■ في حين استفاد آرسنال من جاهزية جُل عناصره الهجومية، اتضح عدم جاهزية نجمي هجوم توتنهام، ديلي آلي وهاري كين، خاصة الأخير الذي اتضح أنه لم يستعد لياقته البدنية بعد، حيث ظهر على غير العادة بطيء، ولم يستطع الربط بشكل جيد مع زملائه.

هنا أستعين بحالة في الدقيقة 31 تقريبًا، عندما اخترق المتحرك كريستيان إريكسن من العمق ومرر كرة في قلب دفاع آرسنال إلى هاري كين، لكن الأخير لم يتحرك تجاه الكرة، في وضعية أخرى كانت هذه الكرة ستكون في شباك آرسنال.

أما ديلي آلي فهو الآخر لم يكن له أي تأثير يُذكر، لتكون الأعباء أكبر على إريكسن الذي كان الأكثر تحركًا في الثلث الهجومي الأخير، وأيضًا نزل كثيرًا لوسط الميدان لطلب الكرة، لكن المثلث الهجومي لتوتنهام كان ناقصًا من اثنين من أضلاعه.

■ من الدروس التي أكدها الديربي اليوم أن إريك دير لا يصلح للعب في قلب الدفاع، ومما لا شك فيه أن دفاع توتنهام أفضل في وجود توبي ألدرفيلد في هذا المركز.

دير لم يُقنع حتى الآن في هذا المركز، فإن عدنا إلى مباراة مانشستر يونايتد وتوتنهام، سنجد أنه يتحمل خطأ هدف الفوز لليونايتد، لذلك من الأفضل الاعتماد عليه في خط الوسط لا في قلب الدفاع.

في مباراة آرسنال بدا أن هناك غياب انسجام بين دير وفيرتونخين، في حين أن الأخير يربط بشكل جيد مع ألدرفيلد. هذا الدرس ربما يستوعبه مدرب إنجلترا عندما يُقرر في أي مركز سيلعب دير.