ليون وموناكو وإشبيلية.. إجادة في الميركاتو بدون صخب

التعليقات()
Getty
أندية كانت بعيدة عن الأضواء في الميركاتو بالرغم من إبرامها لصفقات كبيرة

محمد عماد     فيسبوك      تويتر


رونالدو إلى يوفنتوس، كوارتوا إلى ريال مدريد، أليسون بيكر إلى ليفربول.. كل هذه الصفقات وأخرى مثلها خطفت الأضواء في فترة الانتقالات الصيفية التي أغلقت بشكل نهائي في جميع دول القارة العجوز مع نهاية شهر أغسطس/آب.

ربما خطفت هذه الصفقات الأضواء لقيمة اللاعبين فنيًا وإعلاميًا وجماهيرية أنديتهم أيضًا، أو ربما للأموال الضخمة التي دُفعت من أجل الظفر بتوقيع هؤلاء اللاعبين.

أريولا أراد الرحيل إلى تشيلسي في ميركاتو الصيف

ولكن في نفس الوقت هناك عدة أندية قامت بصفقات ناجحة في ميركاتو الصيف سواء على مستوى بيع اللاعبين أو شرائهم، ومع ذلك لم تسلط عليهم الأضواء بالشكل الكافي.

- أوليمبيك ليون "فرنسا"

Mariano Diaz

نجح أوليمبيك ليون في خطف عناوين الصحف في اليوم الأخير من موسم الانتقالات بعد بيعه لمهاجمه ماريانو دياز لفريق ريال مدريد بمبلغ قدر بـ 19 مليون جنية إسترليني.

بيع اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا بهذه القيمة لريال مدريد مكنت ليون من خطف توقيع موسى ديمبلي بنفس القيمة قادمًا من سيلتيك جلاسكو الأسكتلندي.

ديمبلي الذي يلعب في مركز الوسط المهاجم يرى الكثير من متابعي كرة القدم إنه سيمثل إضافة كبيرة لكتيبة المدرب برونو جينسيو، التي تسعى لاستعادة بريق الفريق محليًا وأوروبيًا مثلما كان الحال في العقد الأول من الألفية الجديدة.

صفقات أخرى نجح ليون في إبرامها هذا الصيف مثل ضم لاعب مانشستر سيتي جيسون ديناير البلجيكي بمبلغ لم يتجاوز 6 مليون جنيه إسترليني.

 

أما مفاجأة الانتقالات بالنسبة لمتابعي فريق أولمبيك ليون كانت هي التوقيع مع ليني بينتور، الجناح الأيسر لفريق بريست الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية الفرنسي بمبلغ يقدر بـ 4.5 مليون جنيه إسترليني على الرغم من أن اللاعب لم يتجاوز الـ 18 من عمره.

لاعبون آخرون نجح ليون في بيعهم بمبالغ رائعة، مثل الجناح الفرنسي ويليام جوبيلليس البالغ من العمر 16 عامًا والذي انتقل لصفوف موناكو بمبلغ يقدر بـ 18 مليون جنيه إسترليني، وبيع المدافع الفرنسي مختار دياخابي البالغ من العُمر 21 عاماً لفالنسيا الإسباني في صفقة قدرت بـ 13.5 مليون جنيه إسترليني.

مع نهاية الميركاتو الصيفي أنفق ليون ما يعادل 37.5 مليون جنيه إسترليني لجلب لاعبين جدد، بينما حصل النادي على 81 مليون جنيه إسترليني في خزائنه نظير بيع لاعبيه.

- موناكو

Thomas Lemar

في فرنسا أيضًا جنى موناكو الكثير من الأموال في ميركاتو الصيف، وفي نفس الوقت استطاع ضم لاعبين جدد أمثال الروسي ألكسندر جولوفين القادم من سيسكا موسكو والذي تألق مع منتخب بلاده في كأس العالم الأخيرة، والظهير الأيمن الألماني بينيامين هنريكيس القادم من بايرليفركوزن.

كما نجح موناكو في بيع نجمه الفرنسي ليمار لأتلتيكو مدريد بمبلغ قدر بـ 70 مليون جنيه إسترليني، ولاعب الوسط البرازيلي فابينيو لفريق ليفربول بمبلغ 45 مليون جنيه إسترليني.

اللافت للنظر هي أن خزينة موناكو قد شهدت ضخ 316 مليون جنيه إسترليني هذا الصيف، منها 135 مليون جنيه إسترليني نظير البيع النهائي للنجم الفرنسي كيليان مبابي لباريس سان جيرمان بعد انتهاء إعارته لفريق العاصمة الفرنسي، ليؤمن موناكو على بيع ثاني أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم حتى الأن.

- إشبيلية

Clement Lenglet, Sevilla, Barcelona logo

فريق آخر خرج فائزًا من هذا الميركاتو بالحصول على 80 مليون جنيه إسترليني في خزائنه نظير بيع لاعبيه، مقابل إنفاقه لـ 69 مليون جنيه إسترليني لشراء لاعبين جدد، وهو الفريق الأندلسي الذي عزز هجومه بالتعاقد مع اللاعب الهولندي كوينسي بروميس القادم من سبارتاك موسكو في صفقة قدرت بـ 18 مليون جنيه إسترليني، بالإضافة إلى حصوله على خدمات نجمين قادمين من الدوري الفرنسي وهما الفرنسي إبراهيم أمادو لاعب خط الوسط المدافع القادم من فريق ليل في صفقة قدرت بـ 13.5 مليون جنية إسترليني، وبنفس القيمة جاء المدافع الفرنسي جوريس جانجون من ستاد ريمس.

لم يكتفي إشبيلية بذلك وحسب، بل استطاع استعادة خدمات لاعبه القديم أليكس فيدال القادم من برشلونة في صفقة لم تتجاوز حاجز الـ 8 ملايين جنيه إسترليني.

في نفس الوقت كانت أبرز صفقات البيع لإشبيلية هذا الصيف هي المدافع الفرنسي كليمونت لينغليت الذي بيع بقيمة 32.3 مليون جنيه إسترليني.

واستطاع إشبيلية أيضًا بيع لاعبه الفرنسي الآخر ستيفين نزونزي إلى روما بمبلغ قدر بـ 23.9 مليون جنيه إسترليني.

الجناح الأرجنتيني خواكين كوريا أيضًا رحل عن صفوف إشبيلية صوب فريق لاتسيو بمبلغ قدر بـ 13.5 مليون جنيه إسترليني.

- فيورنتينا

Nikola Kalinic AC Milan

فريق المدرب ستيفانو بيولي خرج من الميركاتو وهو أنفق كل الأموال التي حصل عليها من بيع لاعبيه، أي أنه استبدل لاعبيه القدامى بآخرين جدد دون أن يخسر أي أموال.

أبرز صفقات الشراء بالنسبة للفيولا كانت الحصول على خدمات اللاعب الإيطالي ريكاردو سابونارا بمبلغ يقدر بـ 9 مليون يورو، اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا والقادم من فريق إيمبولي يلعب في مركز خط الوسط الهجومي.

بنفس القيمة استطاع فيورنتينا الحصول على خدمات المدافع الأرجنتيني جيرمان بيتزيلا البالغ من العمر 27 عامًا والقادم من ريال بيتيس.

مركز حراسة المرمى أيضًا تم تدعيمه بالظفر بخدمات الفرنسي ألبان لافون القادم من تولوز بمبلغ قدر بـ 8.5 مليو يورو.

أما أبرز صفقات البيع كانت التخلي عن خدمات المهاجم الكرواتي نيكولا كالينيتش بمبلغ قدر بـ 20 مليون يورو، بالإضافة إلى بيع المهاجم السنغالي خوما باباكار إلى ساسولو بمبلغ قدر بـ 9 مليون يورو.

برونو جاسبر وكارلوس سانشيز أيضًا كانوا من ضمن الراحلين عن صفوف الفيولا، قيمة رحيل اللاعبين بلغت 9 مليون يورو بالتساوي، جاسبر انتقل إلى سبورتنج لشبونة البرتغالي، بينما انتقل سانشيز إلى البريميرليج من بوابة ويستهام يونايتد.

 

إغلاق