لو بارزيان | باريس سان جيرمان يضع شرطًا تعجيزيًا لبيع نيمار

التعليقات()
Getty Images

أفادت صحيفة "لو بارزيان" الفرنسية، بأن رئيس باريس سان جيرمان ناصر الخليفي وضع شرطًا تعجيزيًا لمن يرغب في استغلال الأزمة المشتعلة مع النجم البرازيلي نيمار جونيور.

وفي غضون ساعات قليلة، انقلبت أوضاع ساحر "الماراكانا" من النقيض إلى النقيض في "حديقة الأمراء"، من فتى مُدلل، للاعب منبوذ مطلوب التخلص منه بأعلى عائد مادي وفي أسرع وقت ممكن.

وأطلق رجل الأعمال القطري العنان لنفسه، بتصريحات تندرج حتى مسمى "تهديد صريح"، لمن يرغب في الحصول على معاملة "مشاهير النجوم"، فاتحًا باب الرحيل أمام كل من لديه تحفظ على سياسة المدير الرياضي الجديد ليوناردو، الصارمة.

وفي آخر تحديث للرواية المثيرة للجدل، ذكرت الصحيفة العاصمية، أن الخليفي لن يسمح بخروج أغلى لاعب في التاريخ بأقل من 300 مليون يورو، أي أكثر من قيمة الشرط الجزائي في عقده مع البرسا، والتي قُدرت في صيف 2017 بحوالي 222 بنفس العملة.

وفسر المصدر، مبالغة الإدارة الباريسية في سعر نيمار، على أنه إشارة إما لتعجيز ريال مدريد وبرشلونة، لمنعهما من التفكير في اللاعب، أو خطة لاستغلال عملاقي الليجا، بتدعيم الصفوف من المشتري بأكثر من لاعب، بجانب أعلى عائد مادي.

لكن في كل الأحوال، جاءت هذه الأنباء بعد ظهور نوايا نيمار وانعكاس تصريحات الخليفي عليه، باعتراف صريح برغبته في العودة إلى ما وصفه في تصريحاته "بيته" –برشلونة-، ليبقى مستقبله غامضًا حتى إشعار آخر.

 

إغلاق