"لم ينجح أحد" شعار صفقات الأهلي الشتوية

التعليقات()
المارد الأحمر صاحب الصفقة الأغلى في تاريخ الكرة المصرية لكنه لم يستغلها

زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

موسم انتقالات هو الأسوأ للأهلي المصري في السنوات الأخيرة، الميركاتو الشتوي الماضي لم يتمكن مسئولي القلعة الحمراء به من استيفاء احتياجات الفريق الأول لكرة القدم، خسر الصراع على عدد من اللاعبين لصالح غريمه التقليدي الزمالك مثل محمد عنتر ومحمود عبد العزيز، بالإضافة إلى أنه لم يتمكن من تدعيم صفوفه في أحد المراكز المهمة التي تحتاج إلى تدعيم سريع بعد انتقال أحمد حجازي مدافع الفريق، رسميا إلى وست بروميتش ألبيون الإنجليزي.

المبالغات المادية وطموحات فرق الوسط والقاع حالت دون إبرام الأهلي للصفقات التي يحتاجها بشكل كبير في منتصف الموسم، وفشل محاولاته في التعاقد مع رامي صبري مدافع إنبي، وأحمد سامي مدافع المقاصة، والسوري أحمد الصالح لاعب هينان الصيني السابق، واضطره للجوء للاعبي الدرجة الثانية.

يناير شهد تعاقد المارد الأحمر مع خمس صفقات جديدة، نستعرض ما قدموه خلال النصف الثاني من الدوري مع الأهلي بالنظر إلى أدائهم مع فرقهم السابقة:

1- صلاح محسن

صلاح محسن - salah mohsen

 ربما أكثرهم جدلا هي صفقة صلاح محسن نجم ومهاجم إنبي السابق، والصفقة الأغلى في تاريخ الكرة المصرية، والتي كلفت خزينة القلعة الحمراء 38 مليون جنيه بعد صراع مع الزمالك.

محسن - صاحب الـ19 عاما - لم يظهر مع الأهلي سوى في ستة لقاءات فقط بواقع خمسة في الدوري ومباراة وحيدة في دوري أبطال أفريقيا، وخلالهم لم يسجل سوى هدف وحيد، أحرزه خلال مواجهة النصر بالدوري، والتي انتهت بخماسية نظيفة لصالح الأحمر.

الكثيرون كانوا ينتظروا الكثير من المهاجم، خاصة وأنه كان يصول ويجول مع فريقه السابق إنبي، بالإضافة إلى موافقة الأهلي على دفع مقابل مادي أثار جدلا كبيرا في الوسط الرياضي المصري.

المهاجم الشاب شارك مع الفريق البترولي في النصف الأول من الموسم الجاري خلال 19 مباراة بالدوري والكأس، سجل خلالهم سبعة أهداف، وصنع اثنين آخرين.

2- علي لطفي

علي لطفي

حارس مرمى إنبي السابق، تعاقد معه الأهلي في ظل رغبة أحمد عادل عبد المنعم، الذي انتقل إلى مصر المقاصة، في الرحيل للحصول على فرصة المشاركة، خاصة بعد تعاقد الأحمر في الصيف الماضي مع محمد الشناوي، والذي أصبح الحارس الأول للشياطين الحمر حاليا.

لطفي لم يشارك منذ ارتدائه الفانلة الحمراء سوى في مباراة وحيدة أمام طنطا بالجولة الـ30 من الدوري الممتاز، واستقبلت شباكه خلالها هدف وانتهى اللقاء لصالح الأهلي بثنائية مقابل هدف وحيد.

حسام البدري؛ المدير الفني للأهلي، دفع بحارس الفريق البترولي السابق بعدما ضمن تتويج فريقه بطلا للمرة الـ40 في تاريخه، لمنحه حساسية المباريات.

وبالنظر إلى مشاركاته مع إنبي في الموسم الجاري، فخاض علي لطفي 11 مباراة، سكن شباكه 13 هدفا، فيما تمكن من الحفاظ على نظافتها في أربعة لقاءات أخرى.

3- محمد شريف

محمد شريف

جناح أيمن وادي دجلة السابق، لم يظهر في أي مباراة رسمية مع الشياطين الحمر، وربما لم يدخل قوائم المباريات سوى مرتين على الأكثر في ظل اعتماد الجهاز الفني على وليد سليمان والنيجيري جونيور أجايي.

كان من القوائم الأساسي لدجلة، خاصة مع إجادته الأدوار الدفاعية بجانب الهجومية وامتيازه بالسرعة، وشارك معه في 21 مباراة بالموسم الجاري، سجل خلالهم هدفين وصنع أربعة آخرين.

4- محمود الجزار

محمود الجزار

مدافع كهربا الإسماعيلي السابق، صاحب الـ20 عاما، الأهلي كان في حاجة ماسة إلى مدافع ورغم ذلك لم يشارك الجزار في أي مباراة مع الفريق وفضل الجهاز الفني في الاعتماد على الظهير أيمن أشرف في مركز قلب الدفاع في ظل كثرة إصابات المدافعين سعد سمير ورامي ربيعة.

5- محمد فخري

محمد فخري

مهاجم غزل المحلة السابق، صاحب الـ19 عاما، مثله مثل الجزار لم يشارك في أي مباراة مع الفريق الأول ويتدرب مع فريق الشباب، خاصة مع تألق المغربي وليد أزارو وعودة مروان محسن من الإصابة، ولجأ إليه الأهلي للتغلب على مبالغات فرق الدوري الممتاز المادية.

 

إغلاق