الأخبار النتائج المباشرة
مباريات ودية

قبل لقاء نيجيريا وأتلتيكو مدريد.. أبرز اللقاءات التي جمعت أندية ومنتخبات

6:26 م غرينتش+2 22‏/5‏/2018
World Cup Nigeria
نتذكر معكم نتائج بعض المباريات الودية التي جمعت أندية ومنتخبات.

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر


يلتقي مساء اليوم كلا من منتخب نيجيريا وفريق أتلتيكو مدريد الإسباني في مباراة ودية، في إطار استعدادت النسور الخضر لخوض نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

المنتخب النيجيري يقع في المجموعة الرابعة التي تضم كلا من الأرجنتين وكرواتيا وإيسلندا، وسيكون لقاء أتلتيكو مدريد الأول في استعدادت المنتخب الأفريقي الأخيرة.

كتيبة المدير الفني الألماني جرنوت روهر ستخوض 3 مباريات ودية بعد لقاء الروخيبلانكوس، أمام كلا من الكونغو الديموقراطية وإنجلترا والتشيك.

نتذكر معكم نتائج بعض المباريات الودية التي جمعت أندية ومنتخبات.


توتنهام هوتسبير × إنجلترا


لقاء الدرع الخيرية عام 1961، حينها كان مهددا بالإلغاء بسبب فوز توتنهام حينها بالثنائية، الدوري الإنجليزي وكأس الاتحاد، ليخوض اللقاء أمام المنتخب الإنجليزي منقوصا من لاعبي توتنهام حينها ويحقق الديوك اللندنية الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين.


أرسنال × أستراليا


على ملعب هايبري، نجح أرسنال في نوفمبر 1984 تحقيق الفوز على المنتخب الأسترالي، حيث خاض جون كوسمينا لاعب أرسنال السابق اللقاء بقميص منتخب بلاده، ليحقق المدفعجية الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين.


برادفورد سيتي ×  إنجلترا


بعد عام واحد من حريق مدرج فريق برادفورد سيتي، والذي تسبب في قتل 56 مشجعا حينها، تم إعادة افتتاحه عام 1986، بخوض مباراة ودية بين الفريق والمنتخب الإنجليزي وانتهى بهزيمة منتخب الأسود الثلاثة بهدفين مقابل هدف تحت أنظار 15 ألف متفرجا.


إيلسيبيري يونايتد × إنجلترا


في إطار استعدادات المنتخب الإنجليزي لخوض مباريات يورو 1988، حيث تواجدات حينها في مجموعة تضم الاتحاد السوفيتي وهولندا وإيرلندا، ليحققوا الفوز في المباراة الودية بسباعية نظيفة، لكنهم خسروا جميع لقاءاتهم في يورو.


أرسنال ×  فرنسا


في يوم عيد الحب لعام 1989، خاض المنتخب الفرنسي لقاءا وديا مع أرسنال الإنجليزي، بعد أن فقد المنتخب الفرنسي مقعده في كأس العالم 1990، وحقق المدفعجية الفوز بفضل هدفي آلان سميث ومارتن هايث، أمام أنظار إيريك كانتونا.


برشلونة ×  البرازيل


جميع اللقاءات السابقة انتهت بالفوز، لكن اللقاء الأخير الذي جمع بين منتخب وأحد الأندية، حيث انتهت المباراة بالتعادل عام 1999، بهدفين لكل فريق، فتقدم الظاهرة رونالدو لاعب إنتر الإيطالي حينها، قم عدل برشلونة النتيجة، وعزز ريفالدو الذي لعب بقميص منتخب بلاده النتيجة قبل أن يعدل سوني أندرسون النتيجة على ملعب كامب نو.