الأخبار النتائج المباشرة
كأس العالم

فيديو - رونالدو يطيح بالمغرب من كأس العالم برأسية معتادة

3:53 م غرينتش+2 20‏/6‏/2018
Cristiano Ronaldo Portugal 20062018
المنتخب المغربي أصبح أول المودعين رسمياً لكأس العالم المقام في روسيا.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

تلقى المنتخب المغربي هزيمته الثانية في كأس العالم على يد البرتغال بهدف نظيف في الجولة الثانية من دور المجموعات لكأس العالم المقام في روسيا.

هزيمة المغرب حعلته أول المنتخبات المودعة لكأس العالم بشكل رسمي بعد وصول رصيد البرتغال لأربع نقاط مع ثلاث نقاط لإيران ونقطة واحدة لإسبانيا قبل مواجهة الفريقين مساء اليوم.

بدأ المنتخب المغربي المباراة بقوة ليرتقي بوطيب لعرضية مبارك بوصوفة ولكنها جاءت فوق العارضة.

رد البرتغال كان صاعقًا بالهدف الأول عن طريقة كريستيانو رونالدو بعد ارتقاء مثالي لعرضية من جواو موتينيو ليحطم عديد الأرقام .. يمكنك قراءتها من هنا 

سيطرت البرتغال على مجريات الأمور بعدها وكاد رونالدو أن يضيف الهدف الثاني مع الدقيقة التاسعة ولكن تسديدة رونالدو جاءت بجوار القائم.

عاد المنتخب المغربي للتقدم بعد عشر دقائق ولاحت له ثلاثة فرص متتالية في دقيقتين ولكن نقص الدقة وبراعة باتريسيو منعا هدف التعادل للأسود.

استمر الأسود في السيطرة على مجريات الأمور مع اعتماد البرتغال على الهجمات المرتدة وحاول الثنائي حكيم زياش ومبارك بوصوفة التسجيل ولكن دفاع أبطال أوروبا وقف حائلًا أمامهم.

الدقيقة 30 شهدت مطالبة لاعبي المغرب بضربة جزاء بعد تدخل فونتي على بوطيب ولكن الحكم أمر باستمرار اللعب.

تراجع المنتخب المغربي للدفاع في الدقائق العشر الأخيرة وكادت البرتغال أن تقتل المباراة بالهدف الثاني لولا استبسال منير المحمدي.

نهاية الشوط الأول كادت أن تأتي بهدف التعادل ولكن مهدي بن عطية لم يستطع اللحاق بالكرة ليخرج بطل أوروبا متقدمًا بهدف نظيف.

رفاق رونالدو بدأوا الشوط الثاني بقوة من أجل قتل المباراة وكاد قائد البرتغال أن يسجل الهدف الثناي ولكن تسديدته جاءت فوق العارضة.

نجح المنتخب المغربي في استعادة زمام الأمور وتألق باتريسيو في محاولتين أمام يونس بلهندة وحكيم زياش مع الدقيقةتين 55 و 57 ليحافظ على نظافة شباكه.

تدخل سانتوس لتنشيط هجومه بإقحام جيلسون مارتينيز بدلًا من بيرناردو سيلفا ورد رينار بعدها بدخول أيوب الكعبي بدلًا من بوطيب قبل أن يدخل برونو فيرنانديز بديلًا لجواو ماريو في البرتغال.

المغرب واصلت سيطرتها واستحقت ضربة جزاء مع الدقيقة 79 بعد لمسة يد واضحة من بيبي داخل منطقة الجزاء دون أن يفطن الحكم لها.

رينار حاول للمرة الأخيرة بدخول فيصل فجر بدلًا من كريم الأحمدي ودخل أدريان سيلفا بديلًا لجواو موتينيو في البرتغال.

حكيم زياش كان قريبًا من هدف التعادل في الدقيقة 88 ولكن الدفاع تألق في إبعاد تسديدته قبل أن يهدر مهدي بن عطية فرصة جديدة في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

بهذه النتيجة ارتفع رصيد البرتغال لأربع نقاط في الصدارة بينما استمر المنتخب المغربي دون نقاط في المركز الأخير.