فالكاو يكشف عن طموحه بعد طرده الضمني من موناكو

التعليقات()
Getty
يستعد لوجهته الجديدة

بشكل واضح وصريح، اعترف المهاجم الكولومبي المخضرم رادميل فالكاو، بانتهاء مغامرته مع موناكو، وذلك بعد حصوله على معلومة، تُفيد بأنه مُدرج على قوائم المعروضين للبيع النهائي هذا الصيف.

وجاءت تصريحات مهاجم أتليتكو مدريد السابق، بالتزامن مع التقارير والأنباء المتداولة في تركيا، عن إمكانية انتقاله إلى جالطة سراي قبل غلق الميركاتو الصيفي، باعتباره فائضًا عن حاجة مشروع المدرب الجديد القديم ليوناردو جارديم.

وهي نصف الحقيقة التي أقر بها إل تيجري في حديثه مع صحيفة "التيمبو"، مؤكدًا "جاءتني المعلومة المنتشرة وسمعت كذلك عن اهتمام الأندية الأخرى، لكن على أي حال. لدي عقد مع موناكو، ولا أستطيع قول أكثر من ذلك، يجب التعامل باحترافية مع الموقف، وبطبيعة الحال يجب أن أعود للتدريبات الأسبوع المُقبل".

وفي ختام حديثه عن مستقبله، قال "يتعين علينا وضع المشروع الرياضي في المقام الأول، لكن الجانب العائلي يجب أخذه في الاعتبار، وبالنسبة لي، سأبحث عن أفضل مكان"، لافتًا إلى أنه لا يستبعد خيار العودة إلى بلاده، لإنهاء مسيرته مع ناديه الأصلي ميلوناريوس، الذي لعب له في الفترة بين عامي 1996 و2001، قبل أن يلامس النجومية مع ريفر بليت الأرجنتيني ثم رحلته الأوروبية الطويلة، لكنه أعطى الأولوية لخيار البقاء في أوروبا، على الأقل في الوقت الراهن.

ويلعب صاحب الـ33 عامًا لموناكو منذ عام 2013، لكنه قضى عامين في البريميرليج على سبيل الإعارة، واحد مع تشيلسي وآخر مع مانشستر يونايتد، قبل أن يعود إلى الإمارة ويستقر معه منذ عام 2016، وطوال فترة وجوده مع الفريق سجل 83 هدفًا من مشاركته في 139 مباراة في مختلف المسابقات.

 

إغلاق