عوامل ترجح "معجزة" مانشستر يونايتد أمام آرسنال

التعليقات()
Getty Images
كيف ينجو مورينيو من مقصلة إيمري؟


أحمد أباظة    فيسبوك      تويتر

تُقام غداً قمة منافسات الأسبوع الخامس عشر للبريميرليج بين مانشستر يونايتد وآرسنال، الأول في أسوأ وضع له تحت قيادة مدربه الحالي، والثاني في أكثر حالة مبشرة منذ سنوات.

 

يحتل مانشستر يونايتد المركز السابع بـ22 نقطة، آخر 3 مباريات بالبريميرليج تعكس خسارة الديربي أمام مانشستر سيتي 3-1 وتعادلين أمام كريستال بالاس 0-0 وساوثامبتون 2-2.

على الناحية الأخرى يكفي القول أن الفريق الذي يأتي إلى أولد ترافورد قد فاز لتوه بديربي لندن ضد توتنهام هوتسبر بأربعة أهداف مقابل هدفين.

المؤشرات في غاية الوضوح، يونايتد يبحث عن مفاجأة، أو بالأحرى "معجزة" كما قال جوزيه مورينيو مدرب الفريق ثم تراجع عنها.

العوامل التي قد تقود لذلك الأمر تبدأ من القائمة، بأن يصبح خط دفاع يونايتد أكثر جاهزية من حيث الأفراد الذين ليسوا أفضل شيء ممكن بأي حال.

Eric Bailly Jose Mourinho Manchester United 2018-19

أولاً يجب أن يسترد يونايتد أي من إريك بايلي وكريس سمولينج، أو بالأحرى الاثنين، فلا أحد يرغب في مشاهدة ثلاثي "جونز - ماتيتش - مكتوميناي" المكون من لاعبي وسط أصلاً مرة أخرى.

ثانياً، قد لا يكون في أفضل أحواله، ولكن على مورينيو أن ينفض الغبار الذي وضعه جبراً على لويس أنتونيو فالنسيا، الفريق بحاجة لكل من له خبرة وجاهزية في هذا المركز، ومن الواضح أن ديوجو دالوت يفتقر للأمرين، ومهما حاول فإن قصة ماتيو دارميان محكوم عليها بالفشل في أولد ترافورد.

ثالثاً يجب أن يقدم بول بوجبا أفضل ما لديه، تماماً كما ألهم ليلة "3-1" التي أتت عكس سيل تسديدات آرسنال، وتماماً كما ألهم عودة الفريق أمام مانشستر سيتي بالموسم الماضي "3-2"، فالفريق لا يملك نجماً يعتمد عليه لأقصى حد سواه، وكونه ليس على وفاق مع مدربه هو أمر لا يزيد الأوضاع إلا سوءاً.

Paul Pogba Manchester United 2018-19

رابعاً يجدر البحث عن إجابة لهذا السؤال: لماذا تعاقد مورينيو أصلاً مع فريد؟ هذا وقت ثلاثية ماتيتش - فريد - بوجبا، فالفريق بحاجة للسرعة والقوة البدنية الذان يميزان لاعب الوسط البرازيلي، تحديداً لمجاراة قوة وشراسة لوكاس توريرا في استرجاع الكرات للجانرز، ولضمان عدم خسارة معركة الوسط بشكل كامل بما أن الفريق سيدافع بالتأكيد ولن يبحث عن المبادرة.

خامساً، في ظروف عادية سيبحث المدرب عن تحفيز أليكسيس سانشيز واستغلال قوة دوافعه النفسية في المطلق لإثبات تألقه أمام فريقه السابق، ولكننا نتحدث عن يونايتد مورينيو، حيث لا يلعب سانشيز وإذا شارك لا يفعل شيئاً ولا توجد أي دوافع نفسية لديه أو لدى غيره.

Alexis Sanchez Manchester United 2018-19

في تلك الحالة سيكون من الأفضل البدء بمن يؤدي بشكل أفضل في المرحلة الحالية، وهو أنتوني مارسيال بالتأكيد، كما لا يوجد غنى عن روميلو لوكاكو سواء من ناحية السرعة أو القوة، وعلى اليمين إما لينجارد أو راشفورد نظراً للحاجة إلى السرعة في المرتدات.

نعم تمريرات خوان ماتا أفضل، بل ماتا هو لاعب أفضل في المطلق، ولكن يونايتد لن يحاول الفوز بامتلاك الكرة وحصار آرسنال مثلاً، بل سيدافع ويلزم مناطقه وينتظر الفرصة لممارسة تحولاته السريعة التي أحياناً ما يحالفها النجاح في تلك المواقف.

ختاماً يلزم الأمر القليل من التوفيق في المواقف الدفاعية ومزيد من الرعونة في مواقف آرسنال الهجومية، لأن التجارب علمتنا أن منظومة يونايتد الدفاعية وتكتيك مورينيو الدفاعي أشبه بالرمال المتحركة في الآونة الأخيرة.

الموضوع التالي:
راكيتيش: لا تشغلنا قضية تشومي وبرشلونة الأفضل في العالم
الموضوع التالي:
مدير العلاقات العامة في برشلونة: قضية تشومي محسومة
الموضوع التالي:
فالفيردي: أعرف عقوبة تشومي ولهذا السبب أشركت سواريز
الموضوع التالي:
لينجليت: سعيد بما حققته في برشلونة والطريق للبطولات طويل
الموضوع التالي:
وليد سليمان يشارك في تدريبات الأهلي استعدادًا لشبيبة الساورة
إغلاق