شاهد - لاعب كاد يفقد حياته بسبب تدخل جنوني في الأرجنتين

التعليقات()
Social Media
تهور كبير خلال إحدى مباريات الدرجة الثانية في الأرجنتين.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

كادت مباراة ناديي لوس أنديس وبراون في الدرجة الثانية الأرجنتينية أن تتحول لمأساة بعد تعرض أحد لاعبي لوس أنديس لإصابة قوية.

مارتن ميناديفينو لاعب براون تدخل بقوة جنوينة على جوستافو توراكا ليتلقى على إثرها البطاقة الحمراء عقب 30 دقيقة من بداية اللقاء.

tucarra

بعد فترة من العلاج، عاد توراكا ليكمل المباراة بعد ذلك ولكنه عانى من خروج كبيرة في الفك والرقبة.

مارتن تحدث عبر حسابه الشخصي على تويتر بعد المباراة قائلًا: "أريد أن أقول للذين يتحدثون عن تعمدي الإيذاء بأنني اعتذرت لزميلي أكثر من مرة في النفق ولم يكن الأمر بسوء نية، لقد قضيت 16 عامًا في الملاعب وهذه البطاقة الحمراء الأولى بالنسية لي".

لم تقتصر الأحداث على البطاقة الحمراء والإصابة فقط بل أن اللقاء شهد أحداث شغب من جماهير الفريقين وأسفرت عن القبض على 100 مشجع.

إغلاق